استطلاع: الليكود سيحصل على 30 مقعداً مقابل 20 لحصانة إسرائيل

استطلاع: الليكود سيحصل على 30 مقعداً مقابل 20 لحصانة إسرائيل

توقع استطلاع جديد للرأي أن يتصدر حزب “الليكود” بزعامة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، الانتخابات البرلمانية التي ستشهدها إسرائيل في أبريل (نيسان) القادم. ووفقاً للاستطلاع، الذي نشرت هيئة البث الإسرائيلي نتائجه اليوم الخميس، فإن حزب الليكود سيحصل على 30 مقعداً، أي نفس عدد مقاعده حالياً في الكنيست، المؤلف من 120 مقعداً، إذا ما تم إجراء الانتخابات هذه الأيام.وذكر الاستطلاع أن…




لوحة دعائية انتخابية لرئيس الوزراء الحالي بنيامين نتانياهو (أرشيف)


توقع استطلاع جديد للرأي أن يتصدر حزب “الليكود” بزعامة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، الانتخابات البرلمانية التي ستشهدها إسرائيل في أبريل (نيسان) القادم.

ووفقاً للاستطلاع، الذي نشرت هيئة البث الإسرائيلي نتائجه اليوم الخميس، فإن حزب الليكود سيحصل على 30 مقعداً، أي نفس عدد مقاعده حالياً في الكنيست، المؤلف من 120 مقعداً، إذا ما تم إجراء الانتخابات هذه الأيام.

وذكر الاستطلاع أن حزب “المنعة لإسرائيل” برئاسة بيني غانتس، سيأتي في المرتبة الثانية بـ 20 مقعداً.

وتوزعت بقية المقاعد بواقع 11 مقعداً لكل من حزب “العمل” و”هناك مستقبل”، و10 لـ”اليمين الجديد”، و7 لـ”يهادوت هتوراة، و6 لكل من “القائمة المشتركة” و”الحركة العربية للتغيير” و”إسرائيل بيتنا”.

أما حزب “الحركة” برئاسة تسيبي ليفني، فتوقع الاستطلاع أنه لن يجتاز نسبة الحسم.

وكان قادة الأحزاب المشاركة في الائتلاف الحاكم في إسرائيل أعلنوا في ديسمبر(كانون أول) الماضي إجراء انتخابات مبكرة في التاسع من أبريل (نيسان) القادم.

وكان من المقرر أن تجرى الانتخابات في نوفمبر (تشرين ثاني).

وكان نتناياهو عانى، قبل إعلان تبكير الانتخابات، من قيادة حكومة ائتلافية ضيقة بـ61 مقعداً في الكنيست، وذلك بعد استقالة وزير الدفاع السابق أفيغدور ليبرمان، احتجاجاً على وقف لإطلاق النار في قطاع غزة، والانتقال بحزبه “إسرائيل بيتنا” إلى المعارضة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً