فرنسا: “السترات الصفراء” تتحول إلى نعمة ونقمة للإعلام

فرنسا: “السترات الصفراء” تتحول إلى نعمة ونقمة للإعلام

تحولت مظاهرات حركة “السترات الصفراء” في فرنسا إلى نعمة ونقمة لقنوات الإذاعة والتلفزيون الإخبارية، حيث لم تكن نسبة المشاهدة أعلى بمثل ما عليه الآن، لكن الإيرادات تشهد تراجعاً. ويتظاهر أصحاب “السترات الصفراء” كل يوم سبت منذ منتصف نوفمبر(تشرين الثاني) الماضي، ضد كل شيء من ارتفاع الضرائب وتراجع القوة الشرائية إلى تدهور الخدمات العامة وعدم المساواة، مما أدى إلى …




مظاهرات السترات الصفراء في فرنسا (أرشيف)


تحولت مظاهرات حركة “السترات الصفراء” في فرنسا إلى نعمة ونقمة لقنوات الإذاعة والتلفزيون الإخبارية، حيث لم تكن نسبة المشاهدة أعلى بمثل ما عليه الآن، لكن الإيرادات تشهد تراجعاً.

ويتظاهر أصحاب “السترات الصفراء” كل يوم سبت منذ منتصف نوفمبر(تشرين الثاني) الماضي، ضد كل شيء من ارتفاع الضرائب وتراجع القوة الشرائية إلى تدهور الخدمات العامة وعدم المساواة، مما أدى إلى خروج الآلاف إلى الشوارع في المراكز الحضرية الرئيسية.

وقالت وكالة “بلومبرغ” للأنباء اليوم الأربعاء، إنه بينما كانوا يشتبكون مع الشرطة ويشعلون النار في السيارات ويحطمون نوافذ المتاجر وأفرع البنوك والآثار، كانت تلك الأنباء تمثل اهتماماً إعلامياً واسعاً لجميع القنوات الإخبارية لكن كل تلك المشاهد لم تترجم إلى زيادة الإيرادات.

وذكر مدير الشؤون الإعلامية في مجموعة “بوبليسيس ميديا” الإعلامية، فيليب نوشي: “بقدر ما ساعدت مظاهرات السترات الصفراء الشبكات في تحقيق أرقام قياسية عالية للمشاهدة ، إلا أن ذلك لم يُترجم بالضرورة إلى إيرادات إعلانات مضافة”.

وتشير تقديرات نوشي إلى أن قنوات إخبارية تعمل على مدار الساعة، ربما فقدت 3 ملايين يورو (3.38 مليون دولار) من الإيرادات في نوفمبر(تشرين الثاني) وديسمبر(كانون الأول) الماضيين، أو حوالي 14% من مبيعات الإعلانات خلال هذين الشهرين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً