دور استراتيجي متميز للإمارات في تشكيل مستقبل العمل البرلماني الآسيوي

دور استراتيجي متميز للإمارات في تشكيل مستقبل العمل البرلماني الآسيوي

شاركت الشعبة البرلمانية للمجلس الوطني الاتحادي في اجتماعات اللجنة الدائمة المعنية بالشؤون الاجتماعية والثقافية في الجمعية البرلمانية الآسيوية، التي انطلقت في العاصمة التايلاندية بانكوك أمس وتستمر إلى بعد غد.




شاركت الشعبة البرلمانية للمجلس الوطني الاتحادي في اجتماعات اللجنة الدائمة المعنية بالشؤون الاجتماعية والثقافية في الجمعية البرلمانية الآسيوية، التي انطلقت في العاصمة التايلاندية بانكوك أمس وتستمر إلى بعد غد.

وقالت عضوة المجلس الوطني الاتحادي وأحد المشاركين في وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية، المهندسة عزة سليمان: “إن دولة الإمارات العربية المتحدة أصبح لها دورً استراتيجي متميز في تشكيل مستقبل العمل البرلماني الآسيوي، وهو أمر غير مستغرب نظراً للإنجازات التي حققتها الدولة في هذا المجال.

وأوضحت أنه “خلال اجتماعات اللجنة الاجتماعية والثقافية بالجمعية البرلمانية الآسيوية المنعقدة حاليا في بانكوك وجدنا حرصاً من ممثلي الدول المشاركة على الأخذ بالمقترحات الإماراتية، نظرا لما حققته الدولة من إنجازات رائدة في العديد من المجالات، ومنها تمكين الشباب والعناية بالطفل، وكذلك في مجال رعاية واستثمار قدرات كبار السن الذين كرمتهم قيادتنا الرشيدة بتسميتهم كبار المواطنين للاحتفاء بمكانتهم في المجتمع”.

وأشارت عزة سليمان إلى أن أجندة اجتماعات اللجنة غنية بمشاريع القرارات التي تلمس حياة الإنسان في آسيا، معبرة عن سعادتها بمستوى التقدير للمشاركة الإماراتية لدى نظرائها البرلمانيين الآسيويين، وحرص وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية على تقديم مقترحات تسهم في الارتقاء بمستوى حياة الإنسان في آسيا وتعزيز مستوى العمل والتنسيق البرلماني المشترك بين الدول الأعضاء.

وكان وفد الشعبة البرلمانية الإماراتية تقدم بمقترحات وتعديلات على مشاريع قرارات بشأن: التدابير الهادفة إلى تعزيز التنوع الثقافي وحماية التراث الثقافي في آسيا، والتكامل الآسيوي من خلال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والإنصاف الصحي في آسيا، وحماية وتعزيز حقوق العمال المهاجرين في آسيا، والبرلمانيين الآسيويين ضد الفساد، وتعزيز الحوار بين الأديان والانسجام بين الأديان العالمية، والتعاون القانوني والتشريعي في مكافحة تهريب المواد الثقافية في آسيا، والتعاون الفعال في مكافحة الاتجار غير المشروع بالمخدرات في آسيا، والمساعدات الإنسانية إلى سورية والعراق واليمن وغزة وميانمار على حافة الكارثة الإنسانية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً