إطلاق “قناص الإمارات” أول سيارة لاسلكية مسلحة على مستوى الدولة

إطلاق “قناص الإمارات” أول سيارة لاسلكية مسلحة على مستوى الدولة

أطلق القائد العام لشرطة عجمان اللواء الشيخ سلطان بن عبد الله النعيمي، اليوم الأربعاء، “قناص الإمارات” كأول سيارة لا سلكية مسلحة على مستوى الدولة خلال مشاركة القيادة في أسبوع الابتكار تحت شعار” الإمارات تبتكر” بحضور مدير مكتب القائد العام ورئيس فريق الابتكار العقيد محمد شيبان سويدان وعدد من كبار الضباط وصف الضباط، والجمهور من زائري المعرض. وقال …




alt


أطلق القائد العام لشرطة عجمان اللواء الشيخ سلطان بن عبد الله النعيمي، اليوم الأربعاء، “قناص الإمارات” كأول سيارة لا سلكية مسلحة على مستوى الدولة خلال مشاركة القيادة في أسبوع الابتكار تحت شعار” الإمارات تبتكر” بحضور مدير مكتب القائد العام ورئيس فريق الابتكار العقيد محمد شيبان سويدان وعدد من كبار الضباط وصف الضباط، والجمهور من زائري المعرض.

وقال اللواء الشيخ سلطان بن عبد الله النعيمي، في بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، إن “ابتكار قناص الإمارات يمثل امتداداً لسلسلة نجاحات وإبداعات الكوادر الشرطية والوطنية على مستوى القيادة، من خلال الاختراع والابتكار بما يسهم في تحقيق رؤى وزارة الداخلية بهدف تعزيز الأمن والأمان وثقة الجمهور وترسيخ ثقافة الابتكار، ويعتبر إضافة متميزة لمنظومة الرقابة الأمنية بشرطة عجمان”.

وأشاد اللواء الشيخ سلطان بن عبد الله النعيمي بجهود وإبداع المبتكر المساعد أول ماجد إبراهيم الزرعوني الذي استطاع تنفيذ الفكرة الابتكارية النابعة من حسه الأمني وحرصه على تطوير العمل الشرطي، داعياً إلى دراسة إمكانية تطوير قناص الإمارات من حيث قوة السلاح وكفاءته وتحويل السيارة إلى عربة مصفحة أكثر قوة ومتانة قادرة على التعامل مع مختلف الظروف والمؤثرات البيئية.

من جانبه عبر المساعد أول ماجد إبراهيم الزرعوني من قسم الإعلام والعلاقات العامة مبتكر مشروع “قناصٌ الإمارات” عن اعتزازه وفخره لإنجاز الفكرة وتنفيذها لتصبح واقعاً بعد عمل استمر 3 أشهر، مشيراً إلى أن جميع مراحل تصنيع السيارة تمت داخل مختبر الابتكار التابع للقيادة بالتعاون مع مركز وزارة الداخلية للابتكار، وأن المشروع انطلق منذ عامين بعد الدراسة واستهداف أفراد المجتمع لأخذ الأفكار وأهم المقترحات البناءة.

سيارة لاسلكية
وتفصيلاً قال الزرعوني إن “قناصٌ الإمارات عبارة عن سيارة يتم التحكم بها لاسلكياً عبر الريموت كونترول مصنوعة من صفيحة حديدية صلبة تم تصنيعها خصيصاً في مختبر القيادة تزن 11 كيلوجراماً، تسير بأربع عجلات صممت بخصائص تمكنها من السير بثبات والتغلب على العوائق ومقاومة الانزلاق، ومحرك كهربائي يعمل على بطاريات وتسير بسرعة تصل إلى 100 كم في الساعة.

كما تم تزويد السيارة بسلاح يعمل على ضغط الهواء بسعة 100 طلقة ، إضافة إلى نظام تعقب “GPS” وكاميرتين تم ربطهما بغرفة العمليات وحقيبة البث المباشر، إحداهما لتصويب السلاح على الهدف، والآخرى لتوجيه السيارة إلى المكان المطلوب، ونظام إضاءة LED خاصة للسيارة يمكنها من إنجاز مهامها في الليل وفي الأماكن المظلمة.

وبهذا تكون سيارة “قناص الإمارات” مزودة بكافة الخصائص التي تمكنها من القيام بمهام الملاحقة وتتبع المطلوبين في الطرق الوعرة والأنفاق والأماكن الضيقة التي يصعب على العنصر البشري الدخول إليها وتوثيقها بالصوت والصورة، كما يمكنها القيام بمهام الكشف عن المواد المتفجرة والمواد المخدرات أسفل المركبات بدقة وحرفية دون تعريض العنصر البشري إلى المخاطر.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً