الانشغال بالهاتف أكثر أسباب تشتت السائقين

الانشغال بالهاتف أكثر أسباب تشتت السائقين

وضع المكياج أثناء القيادة يشتت ذهن السائقات. أرشيفية كشف استطلاع رأي أجرته إدارة الإعلام الأمني في وزارة الداخلية، عبر منصاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، أن 70% من المشاركين يرون أن الهواتف المتحركة هي أكثر الأسباب التي تشتت ذهن السائقين على الطريق، فيما رأى 12% أن وضع المكياج هو أحد أسباب انشغال السائقات عن الطريق.

استطلاع لـ «الداخلية» كشف أن المكياج يشغل النساء عن الطريق

url

وضع المكياج أثناء القيادة يشتت ذهن السائقات. أرشيفية

كشف استطلاع رأي أجرته إدارة الإعلام الأمني في وزارة الداخلية، عبر منصاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، أن 70% من المشاركين يرون أن الهواتف المتحركة هي أكثر الأسباب التي تشتت ذهن السائقين على الطريق، فيما رأى 12% أن وضع المكياج هو أحد أسباب انشغال السائقات عن الطريق.

وعزا 8% من المشاركين أسباب الانشغال عن الطريق إلى تناول السائقين المأكولات والمشروبات أثناء القيادة، و5% إلى وجود الأطفال داخل المركبة، وعزا 5% تشتت الذهن إلى أسباب أخرى.

وقال مدير إدارة الإعلام في وزارة الداخلية، المقدم فواز علي عبدالله، لـ«الإمارات اليوم»، إن «الإدارة تحرص على التواصل مع أفراد الجمهور، من خلال استطلاعات الرأي واستقبال المقترحات من خلال قنواتها المختلفة، في إطار تعزيز الشراكة المجتمعية، ورفع مستوى التوعية المرورية لدى الشرائح المختلفة، بما يسهم في الحد من الحوادث على الطرق». وأضاف أن الوزارة أطلقت أخيراً الحملة المرورية الموحدة الأولى لعام 2019 تحت شعار «لا تنشغل بغير الطريق»، للتوعية بخطورة هذه المخالفة التي تعد أحد الأسباب الرئيسة للحوادث المروية.

ولفت إلى أن «مخالفة الانشغال عن الطريق أصبحت في الوقت الراهن تشكل أحد الأسباب الرئيسة لوقوع الحوادث على طرق الدولة»، موضحاً أنها تتخذ أشكالاً عدة، منها استخدام الهاتف، وتصفح وسائل التواصل الاجتماعي، ووضع المكياج، وتعديل الغترة، وتناول الطعام والشراب، وعوامل أخرى تشتت تركيز السائقين، داعياً السائقين إلى ضرورة عدم الانشغال بغير الطريق أثناء القيادة، حفاظاً على سلامتهم وسلامة الآخرين.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً