«كيم» و«دوتيرتي» في هونغ كونغ

«كيم» و«دوتيرتي» في هونغ كونغ

لم يتمكن الحضور في حفل بمدينة هونغ كونغ من التركيز بعد ظهور شخصين أثارا البلبلة وسط الحشود هما مقلدا شخصيتي الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون والرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي.

لم يتمكن الحضور في حفل بمدينة هونغ كونغ من التركيز بعد ظهور شخصين أثارا البلبلة وسط الحشود هما مقلدا شخصيتي الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون والرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي.

وأشارت مصادر لوكالة الأخبار الفرنسية أن الحماسة طغت على الحشود الذين تهافتوا لالتقاط الصور مع كريسينشيو إكستريم، متقمّص شخصية دوتيرتي وهوارد إكس نظير كيم جونغ أون الكوري الشمالي.

وأفادت التقارير إلى أن كريسينشيو اكتسب شهرة واسعة في الفلبين مطلع العام الماضي عقب ظهوره في أحد برامج الواقع، أما هوارد فقد أسس مساراً مهنياً يعتمد على الظهور في فعاليات دعائية بشخصية الزعيم الكوري الشمالي.

وتعليقاً على وضعه، قال كريسينشيو: «كنت أخشى واقع أني أشبه دوتيرتي إلى أن قال لي أحد مديري التلفزيون إن أستمتع بالتجربة التي لا تأتي إلا مرة في الحياة».

وتابع مؤكداً أنه لم يكن ليتوقع ردود أفعال الناس، لأن أهداف دوتيرتي، حسب قوله، «تتجلى في قتل الناس وكل زعماء تجارة المخدرات والتخلص من الفساد، لذا حين اكتشف الناس أني أشبهه، شعرت بالخوف من أن يقدم هؤلاء على قتلي ظناً منهم أني الرئيس الحقيقي».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً