عائلة تقاضي كاني ويست بسبب أغنية

عائلة تقاضي كاني ويست بسبب أغنية

تسبب خلاف بين عائلتين في اقحام مغني الراب، كاني ويست في قضية قانونية، بعد استخدامه لأحد مقاطع الفيديو المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي، لطفلة وذلك ضمن الفيديو الخاص بأغنيته “الترالايت بيم” التي صدرت عام 2016 وترشحت مرتين لجائزة غرامي الموسيقية. استعان مغني الراب كاني ويست بمقطع فيديو يعود لطفلة (4 سنوات) وهي تدعو بصوتها قائلة: “نريد…




مغني الراب كاني ويست


تسبب خلاف بين عائلتين في اقحام مغني الراب، كاني ويست في قضية قانونية، بعد استخدامه لأحد مقاطع الفيديو المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي، لطفلة وذلك ضمن الفيديو الخاص بأغنيته “الترالايت بيم” التي صدرت عام 2016 وترشحت مرتين لجائزة غرامي الموسيقية.

استعان مغني الراب كاني ويست بمقطع فيديو يعود لطفلة (4 سنوات) وهي تدعو بصوتها قائلة: “نريد الرب ولا نريد الأشرار في بيتنا”، حيث استخدمه في بداية فيديو أغنيته “الترالايت بيم”، بعد حصوله على الموافقة القانونية من والدتها الحقيقية أليس جونسون، الأمر الذي رفضته عائلتها بالتبني لاحقاً لافتين إلى أن والدتها لا تملك الحق القانوني في إعطائه الموافقة، بحسب ما ذكر موقع “TMZ”.

وتقدمت عائلة الطفلة بالتبني بدعوى قضائية في المحكمة الفيدرالية في كاليفورنيا، للمطالبة بتعويض مالي بسبب الأضرار المادية والقانونية الناتجة، لافتين إلى أنه برغم اتفاق كاني ويست مع والدة الطفلة على استخدام مقطع الفيديو مقابل مبلغ مالي يتم تحديده لاحقاً، إلا أنها لم تحصل على ذلك.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً