«خليفة الطبية» تنقذ أربعة أطفال من موت محقق

«خليفة الطبية» تنقذ أربعة أطفال من موت محقق

تتميز مدينة الشيخ خليفة الطبية، إحدى منشآت شركة «صحة»، بتوفير خدمات علاجية متطورة عبر أقسامها التي تنفرد بها على مستوى الدولة، منها قسم العناية المركزة للأطفال الذي يعد الأكبر من حيث أعداد الأطفال الذين يتم استقبالهم، كما يتميز القسم بالفريق الطبي ذي الكفاءة والخبرة المتقدمة الذي يساهم في إنقاذ الحالات الحرجة التي يتم إدخالها للعناية، حيث نجح الفريق …

emaratyah

تتميز مدينة الشيخ خليفة الطبية، إحدى منشآت شركة «صحة»، بتوفير خدمات علاجية متطورة عبر أقسامها التي تنفرد بها على مستوى الدولة، منها قسم العناية المركزة للأطفال الذي يعد الأكبر من حيث أعداد الأطفال الذين يتم استقبالهم، كما يتميز القسم بالفريق الطبي ذي الكفاءة والخبرة المتقدمة الذي يساهم في إنقاذ الحالات الحرجة التي يتم إدخالها للعناية، حيث نجح الفريق الطبي مؤخراً في إنقاذ حياة 4 من الحالات الحرجة لأطفال كادت حياتهم تنتهي لولا فضل الله، ومهارة الأطباء، والأجهزة المتطورة في المدينة.

حالات معقدة

وقال الدكتور مصعب علي الرمسي استشاري طب الأطفال ورئيس قسم العناية المركزة للأطفال بالمدينة: «تشكل حالات فشل وظائف الأعضاء النسبة الأكبر بين الأطفال الذين يتم استقبالهم في العناية المركزة، ومن إحدى الحالات المعقدة التي يحسب للمدينة النجاح في معالجتها، حالة طفل مواطن تم استقباله بعد أن نقل بواسطة الإسعاف الجوي من إمارة عجمان، يبلغ من العمر عامين، كان يعاني فشلاً في جميع الأعضاء، منها القلب، والكلى، وكذلك التنفس وهبوط حاد في الصفائح الدموية، بسبب إصابته بالتهاب جرثومي لم يتم علاجه سابقاً، وتعد من الحالات النادرة والخطرة، حيث كان معرضاً للوفاة بنسبة 90%، وتم علاجه باستخدام تقنية «البلازما فريسز».
وفي حالة أخرى، تم التعامل مع طفلة تبلغ 5 أعوام مصابة بالتهاب الحصبة، نظراً لتخلفها عن أخذ التطعيم الوقائي، وأصيبت على اثرها بالتهابات بكتيرية أخرى، سببت تلفاً في الرئتين، وتفريغ الهواء منهما، وبالتالي أصيبت بفشل في وظيفة التنفس، وكانت في حالة خطرة تهدد حياتها بنسبة 80%، وقد تم وضعها على جهاز التنفس الصناعي الكبير «الاكمو»، الذي يزود الرئة بالأوكسجين اللازم لعملية التنفس.
وفي حالة ثالثة، اكتشف الأطباء في المدينة وجود ورم في العنق لدى جنين في الشهر التاسع ولا يستطيع التنفس، وتمت فوراً إحالة الأم الى العناية المركزة لإنقاذ الجنين، وتم ذلك بمساعدة جراحي الأنف والأذن والحنجرة، بعمل تنفس صناعي له وهو داخل الرحم، من خلال تركيب أنبوب التنفس الذي يستخدم عادة في العناية المركزة لمن يفقدون القدرة على التنفس، لذلك تم عمل شق صغير في بطن الأم، وبعد 5 أيام تمت إزالة الأنبوب.
تم نقل طفل يبلغ من العمر 4 سنوات يعاني حالة حرجة نتيجة تعرضه لحادث سقوط، وأصيب بكسور مضاعفة في الرأس، ما أدى إلى تضرر الدماغ، وحدوث تشنجات، وغيبوبة، إضافة الى التهابات في المخ، وتم التعامل معه على الفور بإعطاء المضادات الحيوية له داخل المخ عن طريق أنبوب بمساعدة أطباء الأعصاب، كما أثر الحادث في قدرته على تناول الطعام.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً