كيف تتحكم في الغضب؟

كيف تتحكم في الغضب؟

الغضب إحساس طبيعي، وقد يؤدي إلى انفعال إيجابي حين يساعد المرء في السعي إلى حل مشكلة ما سواء في عمله أو في منزله، لكنه يصبح أمرا سيئا إذا أدى إلى اعتداء أو هياج. والتحكم في الغضب ضروري لمساعدة المرء على تفادي ارتكاب أخطاء سواء بالقول أو الفعل، وما يستتبع ذلك من ندم. وقبل تصاعد الانفعال ينبغي للمرء أن يستخدم استراتيجيات …

صورةالغضب إحساس طبيعي، وقد يؤدي إلى انفعال إيجابي حين يساعد المرء في السعي إلى حل مشكلة ما سواء في عمله أو في منزله، لكنه يصبح أمرا سيئا إذا أدى إلى اعتداء أو هياج.

والتحكم في الغضب ضروري لمساعدة المرء على تفادي ارتكاب أخطاء سواء بالقول أو الفعل، وما يستتبع ذلك من ندم. وقبل تصاعد الانفعال ينبغي للمرء أن يستخدم استراتيجيات محددة للتحكم في الغضب.

وقال موقع هيلث لاين إن من أدوات التحكم في الغضب أن يقوم المرء بالعد التنازلي العكسي مشيرا إلى أن ذلك يقلل خفقان القلب ويهدئ من الغضب.

ويُنصح بأن يأخذ الإنسان نفسا عميقا بطيئا من الأنف، وأن يخرج الزفير من فمه لعدة مرات. وكذلك يمكن للمرء أن يجعل لنفسه كلمة تذكره بالهدوء، ويكررها حين يشعر بالغضب.

صورةأيضا يساعد الإحجام عن الكلام على ضبط الغضب خاصة وأن الانفعال يدفع للتفوه بكلمات دون انتباه، وكذلك أن يأخذ المرء استراحة مما يقوم به وأن يبتعد عن مكانه الذي شهد الغضب.

ويمكن للمرء أن يكبح الانفعال بالتدرب على ما سيقوله عندما يتعرض لمشكلة ما، وأسلوب تعامله معها ، وقد يتخيل البعض النظر مثلا إلى لافتة “التوقف” Stop حين يشعر بالغضب.

ومن الأدوات الأخرى التحدث إلى صديق وأن يتذكر المرء أعمالا صالحة له في السابق يطمئن إلى أنها ستقوده إلى تحييد الغضب والخروج من الأزمة.

وعرض الموقع وسيلة أخرى لتهدئة الغضب وهي تغيير نمط الحياة اليومي مثل البحث عن وسيلة مختلفة للذهاب إلى العمل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً