بالصور: شرطة الشارقة والدفاع المدني ينقذان 93 شخصاً من حادث تسرب غاز

بالصور: شرطة الشارقة والدفاع المدني ينقذان 93 شخصاً من حادث تسرب غاز

تمكنت وحدات شرطة الشارقة والدفاع المدني من إنقاذ اكثر من 93 شخصاً نتيجة لتسرب غاز الكلور، من إحدى ورش بيع الخردة بمنطقة “الصجعة” الصناعية بالشارقة، نتيجة استجابتهم السريعة والتدخل المبكر الذي ساهم في السيطرة على الحادث والحفاظ على الأرواح والممتلكات. وكان قد ورد بلاغ إلى غرفة العمليات المركزية بشرطة الشارقة في تمام الساعة (12:55) من صباح اليوم …




طواقم الدفاع المدني تهرع لمكان تسرب الغاز بصناعية الشارقة (24)


تمكنت وحدات شرطة الشارقة والدفاع المدني من إنقاذ اكثر من 93 شخصاً نتيجة لتسرب غاز الكلور، من إحدى ورش بيع الخردة بمنطقة “الصجعة” الصناعية بالشارقة، نتيجة استجابتهم السريعة والتدخل المبكر الذي ساهم في السيطرة على الحادث والحفاظ على الأرواح والممتلكات.

وكان قد ورد بلاغ إلى غرفة العمليات المركزية بشرطة الشارقة في تمام الساعة (12:55) من صباح اليوم السبت، يفيد بوقوع حادث تسرب للغاز داخل مجمع سكني بالمنطقة المذكورة، وعلى الفور هرعت إلى موقع الحادث وحدات من دوريات الإنجاد، والدفاع المدني، والإسعاف الوطني وخبراء المختبر الجنائي، ومسرح الجريمة بشرطة الشارقة، إضافة لفنيين من هيئة كهرباء ومياه الشارقة (سيوا)، وبلدية الشارقة، وشركة بيئة، وذلك تحت إشراف ميداني من قبل مدير عام العمليات الشرطية، العميد محمد راشد بيات، ومدير إدارة مراكز الشرطة الشاملة، العميد دكتور خليفة كلندر، ومدير عام الدفاع المدني بالشارقة، العقيد سامي النقبي.

وباشرت الوحدات المختصة عملها، كل في مجال اختصاصه، حيث تم إجلاء مساكن العمال، وإسعاف ونقل الحالات التي تأثرت بتسرب الغاز إلى المستشفيات ومعالجة مصدر الغاز المتسرب وتبين أنه غاز الكلور الذي تسرب بعد منتصف الليل من إحدى اسطوانات الغاز بداخل ورشة السكراب.

وتمكنت فرق الدفاع المدني من السيطرة على مصدر تسرب الغاز، وتم نقل المصابين إلى المستشفيات ومتابعة حالاتهم من قبل شرطة الشارقة، حيث توفي شخص بعد وصوله إلى المستشفى بينما تلقى معظم المصابين العلاج وغادروا المستشفيات وجميعهم بصحة جيدة، فيما بقي عدد منهم تحت الملاحظة الطبية، وحالتهم مستقرة.

وتطالب شرطة الشارقة مركبات نقل النفايات الخطرة ومنشآت تجارة السكراب والخردة المعدنية، وغيرها من المنشآت ذات العلاقة، من التقيد بشروط الأمن والسلامة عند التعامل مع إسطوانات الغاز، والتي قد تهدد صحة وسلامة المجتمع في حال مخالفة تلك المعايير، والتي تتم وفق ضوابط علمية ومخبريه خاصة، ووفق الاشتراطات البيئية المعمول بها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً