تايدلاند: ترشيح شقيقة الملك لمنصب رئيس الوزراء

تايدلاند: ترشيح شقيقة الملك لمنصب رئيس الوزراء

رُشحت الأميرة أوبولراتانا، الشقيقة الكبرى لملك تايلاند، ماها فاجيرالونكورن، لمنصب رئيسة الوزراء في الانتخابات العامة المقبلة المقررة في 24 مارس (آذار)، وذلك من جانب حزب “تاي راكسا تشارتا” الذي أسسه حلفاء رئيس الوزراء الأسبق تاكسين شيناوترا. وهذه هي المرة الأولى في تاريخ البلاد التي يترشح فيها عضو من العائلة المالكة لهذا المنصب، وينخرط بشكل مباشر في السياسة.وقال …




الأميرة أوبولراتانا الشقيقة الكبرى لملك تايلاند ( إ ب أ)


رُشحت الأميرة أوبولراتانا، الشقيقة الكبرى لملك تايلاند، ماها فاجيرالونكورن، لمنصب رئيسة الوزراء في الانتخابات العامة المقبلة المقررة في 24 مارس (آذار)، وذلك من جانب حزب “تاي راكسا تشارتا” الذي أسسه حلفاء رئيس الوزراء الأسبق تاكسين شيناوترا.

وهذه هي المرة الأولى في تاريخ البلاد التي يترشح فيها عضو من العائلة المالكة لهذا المنصب، وينخرط بشكل مباشر في السياسة.

وقال الحزب في بيان: “لقد تشرف تاي راكسا تشارتا بترشح الأميرة أوبولراتانا عن الحزب لرئاسة الوزراء”.

وأضاف الحزب أن “الأميرة عملت على تعزيز صناعة السياحة التايلاندية لمدة تصل إلى عشر سنوات. وترى أن الوقت أصبح مناسباً للتطوع للعمل رئيسة للوزراء لمساعدة الشعب والبلاد”.

وكانت الأميرة (67 عاماً) جُردت من لقبها الملكي عندما تزوجت مواطناً أمريكياً عام 1972.

وعادت أوبولراتانا إلى تايلاند أواخر تسعينيات القرن الماضي بعد طلاقها. وعلى الرغم من عدم استعادة لقبها الرسمي، يعاملها الشعب التايلاندي كسائر أفراد العائلة المالكة.

وتعرف أوبولراتانا أيضاً بأنها صديقة قديمة لعائلة شيناواترا، التي لها تأثير على الانتخابات المقبلة من خلال الأحزاب السياسية التي تعمل بالوكالة لصالح العائلة، التي لم ترشح عضواً مباشراً منها هذه المرة.

يشار إلى أن الجمعة هو آخر يوم للأحزاب لكي تدفع بمرشحها لمنصب رئيس الوزراء. ويحق لكل حزب أن يرشح ما يقرب من ثلاثة أشخاص.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً