مصدر سوري: لقاء أمنيين من تركيا ونظام الأسد في أنطاليا

مصدر سوري: لقاء أمنيين من تركيا ونظام الأسد في أنطاليا

كشف مصدر سوري مطلع عن زيارة سرية لرئيس مكتب الأمن الوطني السوري الواء علي مملوك إلى منتجع أنطاليا في جنوب غرب تركيا، في الأول من ديسمبر (كانون الأول) الماضي، للالتقاء بمسؤولين أمنيين أتراك كبار، والتباحث بشأن مصير حزب العمال الكردستاني “PKK” في سوريا، وترتيبات خاصة بمنطقة شرق الفرات. وقال المصدر السوري رافضاً الإفصاح عن هويته لموقع …




الرئيس التركي مع نظيره السوري (أرشيف)


كشف مصدر سوري مطلع عن زيارة سرية لرئيس مكتب الأمن الوطني السوري الواء علي مملوك إلى منتجع أنطاليا في جنوب غرب تركيا، في الأول من ديسمبر (كانون الأول) الماضي، للالتقاء بمسؤولين أمنيين أتراك كبار، والتباحث بشأن مصير حزب العمال الكردستاني “PKK” في سوريا، وترتيبات خاصة بمنطقة شرق الفرات.

وقال المصدر السوري رافضاً الإفصاح عن هويته لموقع “باسنيوز” الإلكتروني إن مملوك زار سراً منتجع أنطاليا بتركيا وأجرى حوارات مع أمنيين أتراك كبار بشأن إبعاد “حزب العمال الكردستاني” عن الحدود السورية التركية المشتركة، وفق تفاهمات بين الطرفين”.

وأضاف المصدر أن اتفاقاً جرى على دفع “حزب العمال الكردستاني” باتجاه الجنوب نحو المنطقة العربية والحدود العراقية، مقابل أن تقبل تركيا ببقاء النظام وتتراجع عن المطالبة بإسقاطه، موضحاً أنه جرى الاتفاق “على أن تضع تركيا نقاط مراقبة وتشارك في تشكيل مجلس الإدارة في شمال البلاد مقابل بقاء المربع الأمني ورفع العلم السوري في المنطقة”.

وأشار المصدر إلى أن حزب العمال الكردستاني لما علم بالتفاهمات التركية السورية، حفر مسلحوه خنادق سطحية بعمق مترين حول جميع المدن الكردية بما فيها الحسكة، وزرعوا فيها كميات هائلة من مادة الـ”TNT” شديدة الانفجار، وذلك بهدف تفجير المنطقة، وخلق فوضى ودمار فظيع يمنع دخول الأتراك وقوات النظام السوري أو دخول الميليشيات التابعة لهما”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً