ماضون في صقل همم شبابنا باعتبارهم عماد المستقبل

ماضون في صقل همم شبابنا باعتبارهم عماد المستقبل

«الحمد لله الذي بذكره تتم النعم، والصلاة والسلام على النبي محمد وعلى آله وصحبه، أما بعد، فإنه لمن دواعي السعادة أن نحتفل اليوم بتخريج كوكبة جديدة من المواهب الواعدة والعقول المبدعة التي ستبني بسواعدها المستقبل، متسلحةً بالعلم والمعرفة والابتكار والعزيمة والإرادة على مجابهة التحديات التي علمتنا قيادتنا الرشيدة بأنها فرص للنجاح والتفوّق اللذين نتوق إليهما.

«الحمد لله الذي بذكره تتم النعم، والصلاة والسلام على النبي محمد وعلى آله وصحبه، أما بعد، فإنه لمن دواعي السعادة أن نحتفل اليوم بتخريج كوكبة جديدة من المواهب الواعدة والعقول المبدعة التي ستبني بسواعدها المستقبل، متسلحةً بالعلم والمعرفة والابتكار والعزيمة والإرادة على مجابهة التحديات التي علمتنا قيادتنا الرشيدة بأنها فرص للنجاح والتفوّق اللذين نتوق إليهما.

ونعتز بأن نقف اليوم لنكرم أبناءنا وبناتنا ممّن جعلوا التميز ثقافة والإبداع طريقاً والإنجاز غايةً، لينضموا إلى قوافل شبابنا المتميزين الذين قال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بأنهم «أغلى موارد الإمارات وأبطال قصة نجاحها».

وليس مستغرباً أن تفتح جامعة حمدان بن محمد الذكية أبوابها اليوم لترفد الوطن بكفاءات وطنية مؤهلة لخوض غمار المنافسة العالمية وإعلاء شأن الإمارات عالياً بين الأمم الأكثر تطوراً وتقدماً في العالم، وهي التي وضعت تطوير المهارات المستقبلية في مقدمة الأولويات الاستراتيجية، ترجمةً لتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي الرئيس الأعلى للجامعة.

في تعزيز جاهزيتنا للمستقبل عبر قيادة التغيير عبر التعليم. ويمكننا القول إنّنا، مع تخريج الدفعة الجديدة من مبدعينا.

فإننا نخطو خطوة متقدمة باتجاه تحقيق المبادئ الثمانية لدبي في جعل أرضنا أرضاً للمواهب وواحة ينعم كل من فيها بالسعادة والرخاء. وتدفعنا إنجازاتنا المتواصلة في بناء الإنسان إلى مواصلة مسيرتنا الريادية التي تمكنا خلالها في أن نكون السبّاقين في توفير التعلم مدى الحياة، الذي يعد مكوناً رئيساً من مكونات البند الرابع من «وثيقة الخمسين».

والمتمحور حول اكتشاف المواهب وتطوير المهارات لمواكبة التطورات الوطنية المتسارعة والمتغيرات العالمية المتلاحقة. ونتطلع قدماً إلى المضي قدماً في صقل همم الكفاءات الشابة التي تمثل فخر الحاضر وعماد المستقبل.

نائب رئيس الشرطة والأمن العام بدبي رئيس مجلس أمناء جامعة حمدان بن محمد الذكية

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً