انطلاق الحملة الإنسانية للشيخة فاطمة في المغرب لعلاج الأطفال والنساء

انطلاق الحملة الإنسانية للشيخة فاطمة في المغرب لعلاج الأطفال والنساء

انطلقت الحملة الانسانية لرئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية الشيخة فاطمة بنت مبارك، في القرى المغربية لعلاج الأطفال والنساء تحت شعار “على خطى زايد” في مبادرة تطوعية هي الأولى من نوعها باستخدام عيادات متنقلة ومستشفى ميداني بهدف تقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والوقائية والجراحية للفئات المتعففة. بالإضافة إلى أنه …




alt


انطلقت الحملة الانسانية لرئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية الشيخة فاطمة بنت مبارك، في القرى المغربية لعلاج الأطفال والنساء تحت شعار “على خطى زايد” في مبادرة تطوعية هي الأولى من نوعها باستخدام عيادات متنقلة ومستشفى ميداني بهدف تقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والوقائية والجراحية للفئات المتعففة.

بالإضافة إلى أنه سيتم تنظيم سلسلة من الملتقيات الشبابية لاستقطاب وتأهيل وتمكين الشباب في العمل التطوعي والعطاء الإنساني بإشراف أطباء متطوعين من الإمارات والمغرب.

كلنا أمنا فاطمة

وأكدت مديرة الاتحاد النسائي العام نورة السويدي، في بيان صحافي حصل 24 على نسخة منه، اليوم الأحد، أن إطلاق الحملة الإنسانية في القرى المغربية يأتي في إطار برنامج فاطمة بنت مبارك للتطوع تحت شعار “كلنا أمنا فاطمة” وفي مبادرة مشتركة من مبادرة زايد العطاء والاتحاد النسائي العام وجمعية دار البر ومؤسسة بيت الشارقة الخيري ومجموعة المستشفيات السعودية الألمانية وكلية الشيخة فاطمة للعلوم الصحية في الرباط وبالشراكة مع جمعية الأيادي البيضاء المغربية ووزارة الصحة المغربية وبالتنسيق مع سفارة دولة الإمارات لدى المملكة المغربية في نموذج مميز ومبتكر للشراكة في مجالات العمل الإنساني الطبي التخصصي لإيجاد حلول واقعية لمشاركات صحية تساهم في التخفيف من معاناه المرضى من النساء والأطفال وكبار السن انسجاماً مع الروح الإنسانية للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان ال نهيان، طيب الله ثراه، وامتداداً لجسور الخير والعطاء لأبناء زايد الخير الذين انتهجوا خطاه في مجالات العمل الإنساني في شتى بقاع العالم والتي استفاد منها ما يزيد عن ستة عشر مليون طفل وامراة ومسن واجريت من خلالها ما يزيد عن اربعة عشر الف عملية قلب في شتى بقاع العالم.

ومن جانبه، أكد الأمين العام لمؤسسة بيت الشارقة الخيري رئيس الوفد الرسمي سلطان الخيال، أن المستشفى الميداني للأطفال والنساء وكبار السن وعياداتها المتحركة تعمل في محطته الحالية في أقاليم اسفي المغربية ضمن حملة الشيخة فاطمة الإنسانية العالمية لعلاج الأطفال والنساء في مختلف دول العالم وبالتنسيق مع الجهات الحكومية والخاصة والغير ربحية انسجاماً مع نهج مسيرة العطاء في العمل الإنساني التطوعي الذي أرسى قواعده مؤسس الدولة المغفور له الشيخ زايد والاهتمام الكبيرالذي توليه القيادة الرشيدة بقيادة رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ونائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، للعمل التطوعي وترجمة لرؤية ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، لترسيخ ثقافة العمل التطوعي والعطاء الإنساني.

رسالة إنسانية
وقال إن “حملة الشيخة فاطمة الإنسانية العالمية استطاعت أن تصل برسالتها الإنسانية للالاف من النساء والأطفال وكبار السن في محطتها الحالية من خلال خدماتها الإنسانية ونجحت في استقطاب أفضل الكوادرالطبية وتمكينها من تقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والوقائية والتي ساهمت بشكل كبير في التخفيف من معاناه المرضى المتعففين وزيادة الوعي المجتمعي بأهم الأمراض وأفضل سبل العلاج والوقاية”.

وأكد أن المهام الإنسانية لمستشفى الشيخة فاطمة الميداني في الإقليم المغربية يهدف إلى تقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والوقائية للمرأة والطفل وكبار السن للتخفيف من معاناتهم تحت إطار تطوعي و مظلة إنسانية

واشار إلى أن مستشفى المرأة والطفل الميداني يأتي ضمن سلسلة من المبادرات الهادفة إلى إعداد الشباب من القادة في العمل التطوعي والإنساني في المؤسسات الحكومية والخاصة والتي تتضمن برامج تطوعية ميدانية وجلسات حوارية وملتقيات علمية تساهم بشكل فعال في تنمية مهارات المرأة وبناء قدراتها لتمكينها من قيادة العمل التطوعي والانساني في العيادات المتنقلة والمستشفيات المتحركة والتي ستساهم بشكل فعال في التنمية الصحية المستدامة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً