عباس: واشنطن لم تعد وحدها مؤهّلة للوساطة

عباس: واشنطن لم تعد وحدها مؤهّلة للوساطة

اعتبر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أن الولايات المتحدة لم تعد وحدها مؤهّلة للقيام بدور الوساطة، مشيراً إلى أن من يشجع إسرائيل للتصرف فوق القانون هو دعم الإدارة الأمريكية لها، فيما أصيب 3 طلاب برصاص الاحتلال الإسرائيلي في بلدة تقوع قرب بيت لحم، واعتقل المحتلون 11 فلسطينياً في الضفة.

اعتبر الرئيس الفلسطيني محمود عباس، أن الولايات المتحدة لم تعد وحدها مؤهّلة للقيام بدور الوساطة، مشيراً إلى أن من يشجع إسرائيل للتصرف فوق القانون هو دعم الإدارة الأمريكية لها، فيما أصيب 3 طلاب برصاص الاحتلال الإسرائيلي في بلدة تقوع قرب بيت لحم، واعتقل المحتلون 11 فلسطينياً في الضفة.

وأضاف عباس خلال مؤتمر صحافي مشترك مع رئيسة مالطا ماري لويز كوليرو بريكا، في مقر الرئاسة برام الله، أمس، إن الولايات المتحدة لم تعد وحدها مؤهلة للقيام بدور الوساطة، وندعو لعقد مؤتمر دولي للسلام وإنشاء آلية متعددة الأطراف للمضي قدماً فيه، يكون للاتحاد الأوروبي وأعضاء مجلس الأمن دور مهم فيها.

جرحى ومعتقلون

في الأثناء، أصيب ثلاثة طلاب بالرصاص الحي، إثر إطلاق قوات الاحتلال النار على طلبة المدارس، في بلدة تقوع جنوب شرق بيت لحم.

واقتحمت قوات الاحتلال محيط مدارس البلدة، واندلعت مواجهات استخدم خلالها الجنود فيها الذخيرة الحية لتفريق الطلبة، ما أدى إلى إصابة ثلاثة منهم.

وأصيب أحد الطلبة برصاصة في خاصرته وحالته خطيرة، وأصيب طالب آخر برصاصة في البطن وحالته متوسطة، وآخر بالقدم.

واعتقل جيش الاحتلال 11 شاباً خلال حملة اعتقالات موسعة نفذها في مناطق متفرقة بالضفة الغربية. وزعم بيان لجيش الاحتلال أن الفلسطينيين ألقوا عبوات متفجرة على جنوده في قرية يعبد غرب جنين ومعبر الجلمة في منطقة شمال جنين. وطارد مستوطنون رعاة أغنام، أثناء تواجدهم في المراعي المفتوحة، بالقرب من مستوطنة “روتم” في منطقة الفارسية بالأغوار الشمالية. وأفاد الناشط الحقوقي عارف دراغمة بأن المستوطنين لاحقوا الرعاة، ورشقوا مواشيهم بالحجارة، في مشهد بات يتكرر يومياً في تلك المنطقة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً