750 مؤسسة إقليمية ودولية تترقب انطلاق المعرض الدولي السعودي للطيران


750 مؤسسة إقليمية ودولية تترقب انطلاق المعرض الدولي السعودي للطيران

تترقب الجهات والمؤسسات والمراكز العلمية المعنية بصناعة الطيران في العالم انطلاق المعرض الدولي السعودي للطيران الذي سينطلق خلال الفترة 12-14 مارس 2019. ويقام المعرض الذي يعد الأول من نوعه في المملكة العربية السعودية تحت رعاية الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة السعودية للفضاء مؤسس ورئيس نادي الطيران السعودي، وذلك في مطار الثمامة بالرياض، وسيشكل تحولاً كبيراً في صناعة وخدمات …

تترقب الجهات والمؤسسات والمراكز العلمية المعنية بصناعة الطيران في العالم انطلاق المعرض الدولي السعودي للطيران الذي سينطلق خلال الفترة 12-14 مارس 2019.

ويقام المعرض الذي يعد الأول من نوعه في المملكة العربية السعودية تحت رعاية الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة السعودية للفضاء مؤسس ورئيس نادي الطيران السعودي، وذلك في مطار الثمامة بالرياض، وسيشكل تحولاً كبيراً في صناعة وخدمات الطيران في الشرق الأوسط.

وتعول العديد من شركات وهيئات الطيران على معرض الطيران الدولي السعودي، خاصة وأن المعرض حظي باهتمام واسع من الشركات العالمية والمحلية للمشاركة وتسويق وتوسيع وتطوير العلامات التجارية والتعريف بمنتجاتها، وتبادل الخبرات والتفاعل بين الجهات المعنية.

كما يفتح المعرض قنوات اتصال بين المهنيين ويوفر العديد من فرص الأعمال الجديدة والدخول فــي برامج الأعمال المنظمة خلال المعرض، حيث يشارك فيه 750 جهة من جميع أنحاء العالم، و1500 ممثل عن المؤسسات التجارية الدولية.

ويرتكز معرض الطيران الدولي السعودي على أربعة قطاعات أساسية في مجالات صناعة الطيران، وهي الطيران التجاري والطيران الخاص والعام وقطاع الدفاع والفضاء وقطاع البنى التحتية للمطارات والموردين، حيث يشهد الطيران التجاري نموا كبيرا في منطقة الشـرق الأوسط، مع ازدياد العرض والطلب من قبـل شركات النقل الرئيسية في منطقة الخليج.

وكرست تلك الشركات جهودها لتطوير أساطيلها الجوية وتوسيع نطاق وجهاتها الملاحية من أجل إنشاء مركز طيران محوري في الشرق الأوسط لتعزيز السياحة والسفر للأعمال والاقتصاد.

ويشارك في المعرض كبار الشخصيات الفاعلة في القطاع، وشركات إنتاج وتصنيع الطائرات، الوكلاء الإقليميين لبيع الطائرات التجارية، الشركات المصنعة لطائرات الأعمال الخاصة والطائرات العامة، شركات الخطوط الجوية، مشغلي صالات ومحطات السفر، شركات المناولة الأرضية، خدمات الصيانة والإصلاح، شركات الطيران، خدمات التأجير العارض، شركات الوساطة، شركات التمويل والتأمين والتدريب، إلكترونيات الطيران، طواقم الدعم الفني، مشرعي قطاع الطيران، معدات المطارات ومورديها وخبراء الدفاع وقطاع الفضاء.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً