أسترالية تتهجم على الناس بشكل عشوائي..أنظر ماذا حدث لها!

أسترالية تتهجم على الناس بشكل عشوائي..أنظر ماذا حدث لها!

تم إلقاء القبض على سيدة أسترالية بعد أن قامت بالتهجم على الناس بشكل عشوائي باستخدام فأس بدون أي سبب. ففي شهر يناير عام 2017، قامت إيفي أماتي، البالغة من العمر 26 عامًا، بالتوجه إلى أحد المتاجر في مدينة سيدني في أستراليا، وقامت بضرب شخصين بفأس بدون أي سبب، ما أدى إلى إصابتهما بجروح بليغة. ووفقًا لكاميرات المراقبة الموجودة بالمتجر…

أسترالية تتهجم على الناس بشكل عشوائي..أنظر ماذا حدث لها!

تم إلقاء القبض على سيدة أسترالية بعد أن قامت بالتهجم على الناس بشكل عشوائي باستخدام فأس بدون أي سبب.

ففي شهر يناير عام 2017، قامت إيفي أماتي، البالغة من العمر 26 عامًا، بالتوجه إلى أحد المتاجر في مدينة سيدني في أستراليا، وقامت بضرب شخصين بفأس بدون أي سبب، ما أدى إلى إصابتهما بجروح بليغة.

ووفقًا لكاميرات المراقبة الموجودة بالمتجر فإن إيفي شوهدت وهي تقترب من الضحية الأولى، بيم ريمر، الذي كان يقف في الطابور لشراء فطيرة لحم.

وأثناء المحاكمة، قال ريمر إنه كان يعتقد في البداية أن الفأس الذي تحمله إيفي غير حقيقي، وأنها كانت تتنكر لحفلة تنكرية، ولكنه شعر بالقلق كلما اقتربت منه؛ وفجأة وبدون أي دافع، بدأت المتهمة بالهجوم عليه بشكل وحشي، ما أدى إلى إصابة ريمر بكسور وجروح بالغة في وجهه.

وبعد ذلك، توجهت أماتي إلى ضحيتها الثانية، شارون هاكر، التي كانت تقف بجوار الباب، فقامت بكسر جمجمتها، وفقًا للتقارير.

وحاولت إيفي بعد ذلك استهداف العميل شين ريدوود، ولكنه تمكن من حماية نفسه باستخدام حقيبته.

وأثناء المحاكمة، ادعت إيفي أنها تعاني من مشاكل متعلقة بصحتها النفسية والعقلية، ولكن المحكمة رفضت حجتها، فحُكم عليها بالسجن؛ ومن المفترض أن تحصل على إفراج مشروط عام 2021.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً