بريطانيا تطالب بفرض عقوبات على أفراد محددين في فنزويلا

بريطانيا تطالب بفرض عقوبات على أفراد محددين في فنزويلا

أعلن وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت اليوم الخميس، أن المملكة المتحدة تؤيد فكرة فرض عقوبات على أفراد محددين في فنزويلا، من أجل زيادة الضغط على الرئيس نيكولاس مادورو، لحمله على تنظيم انتخابات، كما طالب بذلك عدد كبير من البلدان الأوروبية. وقال هانت قبل اجتماع غير رسمي لوزراء الخارجية الأوروبيين في بوخارست: “لا ننوي فرض عقوبات على البلد…




وزير الخارجية البريطاني، جيريمي هانت (أرشيف)


أعلن وزير الخارجية البريطاني جيريمي هانت اليوم الخميس، أن المملكة المتحدة تؤيد فكرة فرض عقوبات على أفراد محددين في فنزويلا، من أجل زيادة الضغط على الرئيس نيكولاس مادورو، لحمله على تنظيم انتخابات، كما طالب بذلك عدد كبير من البلدان الأوروبية.

وقال هانت قبل اجتماع غير رسمي لوزراء الخارجية الأوروبيين في بوخارست: “لا ننوي فرض عقوبات على البلد بأكمله، لأنه يواجه أزمة إنسانية ولا نريد أن نزيد من تفاقم الوضع”.

وأضاف هانت في بيان “لكن عقوبات محددة الأهداف ضد الأفراد الذين أثروا على ظهر بقية السكان الفقراء، أمر يمكن أن يكون فعالاً كما اعتقد”.

وأمهلت 6 بلدان أوروبية (إسبانيا، وفرنسا، والمانيا والمملكة المتحدة، وهولندا، والبرتغال) نيكولاس مادورو، حتى الأحد للدعوة إلى إجراء انتخابات، وإلا فستعترف بالمعارض خوان غوايدو (35 عاماً) رئيساً لفنزويلا.

وشدد جيريمي هانت على القول “إذا لم يفعل ذلك، فيتعين علينا أن نفعل شيئاً لزيادة الضغط حتى نثبت أننا نفكر في ما نقوله”.

وأوضح الوزير أنه تحدث هاتفياً أمس الأربعاء مع غوايدو الذي يرأس البرلمان، وأعلن نفسه رئيساً واعترفت به الولايات المتحدة، وعدد كبير من بلدان أمريكا اللاتينية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً