الهند: استدعاء السفير الباكستاني احتجاجاً على مكالمة هاتفية

الهند: استدعاء السفير الباكستاني احتجاجاً على مكالمة هاتفية

استدعت الهند مبعوث باكستان لديها، للاحتجاج على مكالمة هاتفية بين وزير الخارجية الباكستاني وزعيم انفصالي في الشطر الهندي من إقليم كشمير، وقالت إن تواصلاً آخر من هذا النوع ستكون له عواقب. وقالت وزارة الخارجية الهندية في بيان، إن وزير الدولة للشؤون الخارجية فيجاي جوكلي استدعى سفير باكستان سهيل محمود أمس الأربعاء، للتنديد بمحاولة باكستان “تقويض وحدة…




وزير خارجية باكستان شاه محمود قرشي (أ ب)


استدعت الهند مبعوث باكستان لديها، للاحتجاج على مكالمة هاتفية بين وزير الخارجية الباكستاني وزعيم انفصالي في الشطر الهندي من إقليم كشمير، وقالت إن تواصلاً آخر من هذا النوع ستكون له عواقب.

وقالت وزارة الخارجية الهندية في بيان، إن وزير الدولة للشؤون الخارجية فيجاي جوكلي استدعى سفير باكستان سهيل محمود أمس الأربعاء، للتنديد بمحاولة باكستان “تقويض وحدة البلاد وسلامتها”.
وأضافت أن مكالمة وزير خارجية باكستان شاه محمود قرشي، وبمير فايز عمر فاروق زعيم مؤتمر حرية كل الأحزاب، الذي يضم جهات انفصالية، “أمر مؤسف”.
وقالت: “أعمال وزير خارجية باكستان بمثابة تدخل مباشر في الشؤون الداخلية لجيران باكستان”.
وتنفي باكستان أي دعم مادي للمسلحين، لكنها تقول إنها ملتزمة بالدعم المعنوي والدبلوماسي لشعب كشمير، في كفاحه من أجل تقرير مصيره.
ورفضت باكستان اعتراض الهند، وقالت إن القيادة في إسلام اباد على اتصال دائم بالزعماء في كشمير وأن المكالمة الهاتفية ليست أمراً جديداً.
وقالت وزارة الخارجية في بيان: “نريد التأكيد أن كشمير تمثل خلافاً قائماً بين الهند وباكستان ومسلم بأنه كذلك في قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، وأيضاً في عدد كبير من المستندات لدى البلدين”.
وأضافت أن وصف كفاح الشعب الكشميري بالإرهاب يعد “تحريفاً”.
وخاضت الهند وباكستان حربين في السابق بسبب كشمير.
وتسيطر الهند على حوالي 45% من الإقليم في الجنوب والشرق، وتسيطر باكستان على حوالي الثلث في الشمال والغرب، بينما تسيطر الصين على البقية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً