انطلاق المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا في دبي

انطلاق المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا في دبي

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.. انطلق المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار في نسخته الثالثة والذي تنظمه وزارة التربية تحت شعار ”انطلاقة نحو المستقبل”.

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان.. انطلق المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار في نسخته الثالثة والذي تنظمه وزارة التربية تحت شعار ”انطلاقة نحو المستقبل”.

يستمر المهرجان 5 أيام في دبي فستيفال آرينا، ويشكل تظاهرة فريدة تجمع تحت مظلتها مفردات الابداع والابتكار والترفيه.. بحضور جموع الطلبة واولياء وأولياء اﻷمور ونخبة من التربويين والمهتمين.

شهد حفل الافتتاح معالي حسين الحمادي ومعالي عبدالله بلحيف النعيمي ومعالي جميلة بنت سالم المهيري ومعالي مريم المهيري ومعالي سارة الأميري ومعالي ثاني الزيودي ومعالي ضاحي خلفان ومعالي سعود المحتمي الأمين العام لمركز الملك عبد العزيز ورجاله للموهبة والابداع “موهبة” وسعادة الدكتور فاروق حمادة.

وقال معالي حسين الحمادي: “نعاهد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وقيادتنا الرشيدة بأن يبقى التميز والعمل والحرص على تعزيز مكتسبات التعليم، نهجنا الراسخ.”

وأضاف: هذه التظاهرة التربوية المتمثلة في المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، هي ثمرة اهتمام الدولة وتوجهات القيادة الرشيدة في جعل الابتكار منهجية عمل، وقيمة تترسخ في مختلف قطاعات ومؤسسات الدولة وأفرادها.

وتابع: المستقبل يتطلب الإعداد السليم له وتهيئة البيئة المحفزة لتحقيق ما نصبو إليه من رفعة، ونتطلع من خلال المهرجان إلى تعميق ارتباط الأجيال بالابتكار. ونسعى من خلال المهرجان تسليط الضوء على ابتكارات طلبتنا ونتاجاتهم الفكرية لريادة أسواق الأعمال وتكريس نهج جديد وجذري، يتمثل في جعل المدرسة الإماراتية محطة ملهمة ومجمعا ابتكاريا لصناعة العقول وبداية لانطلاقات أجيال المستقبل والدولة في مجال الابتكار.

وقال الحمادي: “نحن أمام مرحلة استثنائية من التطور والتقدم، لا مجال فيها للتباطؤ، والجميع شركاء من أجل ترسيخ نظام تعليمي متطور في الدولة والاستفادة من الإمكانات التي توفرها لنا القيادة الرشيدة، من خلال اقتناص الفرص المتاحة والمشاركة في التحسين والتطوير.”

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً