“الصحة الإماراتية” : الإصابة بالإنفلونزا الموسمية لم تتجاوز المعدل الطبيعي

“الصحة الإماراتية” : الإصابة بالإنفلونزا الموسمية لم تتجاوز المعدل الطبيعي

أكد وكيل الوزارة المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية بوزارة الصحة ووقاية المجتمع الدكتور حسين عبد الرحمن الرند، أن أعداد المصابين بالإنفلونزا الموسمية هذا العام، في حدود المعدل الطبيعي، لافتاً إلى أن هذا المرض لا يقتصر على دولة معينة، وينتشر خاصةً بين أكتوبر(تشرين الأول) ومارس(آذار) من كل عام، بسبب التقلبات الجوية في الشتاء. وأشار حسين الرند في…




alt


أكد وكيل الوزارة المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية بوزارة الصحة ووقاية المجتمع الدكتور حسين عبد الرحمن الرند، أن أعداد المصابين بالإنفلونزا الموسمية هذا العام، في حدود المعدل الطبيعي، لافتاً إلى أن هذا المرض لا يقتصر على دولة معينة، وينتشر خاصةً بين أكتوبر(تشرين الأول) ومارس(آذار) من كل عام، بسبب التقلبات الجوية في الشتاء.

وأشار حسين الرند في تصريح خاص ، إلى أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع توفر تطعيمات ضد المرض، والتي تعتبر ضرورية للحد منه، ودعا للالتزام بطرق الوقاية الصحية السليمة، واتباع الإرشادات الصحية والوقائية، لتجنب الإصابة به، خاصةً بين الذين يعانون من أمراض مزمنة مثل القلب والرئتين، إضافة إلى الأطفال والحوامل.

الأعراض وطرق الوقاية
في السياق ذاته رصد 24، أكد طبيب طوارئ الأطفال في مستشفى زليخة الدكتور جابر عبد الله الصهيبي، أن ارتفاع نسبة إصابة الأطفال بالإنفلونزا الموسمية في هذا الوقت من العام ناتج عن التقلبات الجوية، لافتاً إلى أن الأعراض تتمثل في ارتفاع درجة الحرارة، والاحتقان، والرشح، والصداع، والألم في العضلات، والتي يمكن الوقاية منها بتجنب المرضى، لتفادي العدوى، وغسل اليدين باستمرار، وتهوئة البيوت بشكل جيد، والتخلص من المحارم فور استخدامها، وعزل الأطفال المرضى عن الآخرين.

وذكّر بضرورة علاج الإنفلونزا في بدايتها، مبيناً إذا لم تتراجع الحرارة بعد أكثر من يومين، إلى أقل 38 ونصف وعدم استجابة المريض لمخفض الحرارة، فيجب أخذه إلى الطبيب للكشف عليه.

رابط المصدر للخبر

تعليق في ““الصحة الإماراتية” : الإصابة بالإنفلونزا الموسمية لم تتجاوز المعدل الطبيعي

اترك تعليقاً