واشنطن: إجراءات رادعة ضد من يشتري ذهباً أو نفطاً من فنزويلا

واشنطن: إجراءات رادعة ضد من يشتري ذهباً أو نفطاً من فنزويلا

قال مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، جون بولتون، اليوم الخميس، إن الولايات المتحدة مستعدة للتحرك ضد إبرام صفقات مرتبطة بالذهب أو النفط الفنزويلي بعد يومين من فرض عقوبات على شركة النفط الوطنية الفنزويلية. وذكر بولتون على حسابه الرسمي على تويتر: “نصيحتي لأصحاب البنوك والوسطاء والعاملين في البورصة وشركات أخرى بالامتناع عن الاتجار في الذهب والنفط أو …




محتجات في إحدى التظاهرات في كراكاس (اي بي ايه)


قال مستشار الأمن القومي للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، جون بولتون، اليوم الخميس، إن الولايات المتحدة مستعدة للتحرك ضد إبرام صفقات مرتبطة بالذهب أو النفط الفنزويلي بعد يومين من فرض عقوبات على شركة النفط الوطنية الفنزويلية.

وذكر بولتون على حسابه الرسمي على تويتر: “نصيحتي لأصحاب البنوك والوسطاء والعاملين في البورصة وشركات أخرى بالامتناع عن الاتجار في الذهب والنفط أو مواد خام أخرى فنزويلية تسرقها عصابة الرئيس نيكولاس مادورو من الشعب الفنزويلي. إننا مستعدون لمواصلة اتخاذ إجراءات”.

ولم يكشف بولتون مزيداً من التفاصيل عن هذه الإجراءات أو فرض عقوبات ثانوية على الشركات التي تتعامل مع شركات تابعة لمادورو.

ويُذكر أن رئيس الشركة الوطنية الفنزويلية مانويل كيبيدو، أعلن أن الشركة الوطنية ستعدل عملياتها وتبحث تغيير إجراءات التعاقد “للقوة القاهرة” بعد العقوبات المفروضة عليها من الولايات المتحدة.

وإلى جانب النفط، ترى الولايات المتحدة أن تجارة الذهب دعامة رئيسية لمادورو للبقاء في السلطة، وأشارت وزارة الخزانة في العام الماضي إلى تركيا بعد شرائها عدة أطنان من فنزويلا.

وأعلنت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي، فرض عقوبات على مواطنين وشركات أمريكية بسبب “معاملات فاسدة” بالذهب الفنزويلي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً