إيران تنقل 30 طناً من “الكعكة الصفراء” إلى منشأة

إيران تنقل 30 طناً من “الكعكة الصفراء” إلى منشأة

ذكرت وكالة إيران للأنباء اليوم الأربعاء أن إيران أرسلت شحنة كبيرة من اليورانيوم الخام المعروف “بالكعكة الصفراء” إلى منشأة لمعالجته قبل إرساله إلى منشأتها الرئيسية للتخصيب، وذلك في أحدث دلالة على خطط طهران لتكثيف أنشطتها الذرية. ويمكن تحويل الكعكة الصفراء إلى يورانيوم مخصب لانتاج وقود لمحطات الطاقة النووية، وهو الهدف المعلن لإيران، أو توفير المادة…




مفاعل بوشهر النووي (أرشيف)


ذكرت وكالة إيران للأنباء اليوم الأربعاء أن إيران أرسلت شحنة كبيرة من اليورانيوم الخام المعروف “بالكعكة الصفراء” إلى منشأة لمعالجته قبل إرساله إلى منشأتها الرئيسية للتخصيب، وذلك في أحدث دلالة على خطط طهران لتكثيف أنشطتها الذرية.

ويمكن تحويل الكعكة الصفراء إلى يورانيوم مخصب لانتاج وقود لمحطات الطاقة النووية، وهو الهدف المعلن لإيران، أو توفير المادة اللازمة لصنع قنابل ذرية إذا جرى تخصيبه إلى درجة أعلى وهو ما يخشى الغرب أن يكون الهدف النهائي للجمهورية الإيرانية.

وزاد التوتر بين الولايات المتحدة وإيران منذ انسحاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الاتفاق المبرم عام 2015، واصفاً إياه بأنه معيب بشدة.

وقلصت إيران بموجب الاتفاق برنامج التخصيب لتهدئة المخاوف من أنها قد تطور أسلحة نووية، في مقابل إعفائها من العقوبات.

وذكرت وكالة الجمهورية الإيرانية للأنباء أن 30 طناً من مادة الكعكة الصفراء المنتجة في مصنع بمدينة أردكان أرسلت إلى منشأة لمعالجة اليورانيوم في أصفهان اليوم .

وهذه هي المرة الثانية على الأرجح التي يتم فيها إرسال شحنة من الكعكة الصفراء إلى المنشأة التي أعيد فتحها في يونيو (حزيران) بعد أن ظلت متوقفة عن العمل تسع سنوات.

وهذا النشاط مسموح به بموجب الاتفاق النووي الذي يتيح لإيران تخصيب اليورانيوم إلى درجة 3.67%، وهي نسبة تقل كثيراً عن الـ 90% اللازمة لصنع أسلحة نووية، ويقصر مخزونها من سادس فلوريد اليورانيوم المخصب عند 300 كيلوغرام.

ويتم تحويل الكعكة الصفراء إلى غاز يسمى سادس فلوريد اليورانيوم قبل التخصيب، وقالت وكالة الأنباء الإيرانية إن “الشحنة ستصل بعد ذلك إلى منشأة نطنز النووية للتخصيب”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً