يفقد حياته ثمناً .. لإشارة هاتف

يفقد حياته ثمناً .. لإشارة هاتف

ذكرت الشرطة التايلاندية اليوم الأربعاء أن طالبا جامعيا لقي حتفه بعد أن سقط من شرفة فندق أثناء بحثه عن إشارة لهاتفه المحمول من أجل لعبة إلكترونية عبر الإنترنت.

ذكرت الشرطة التايلاندية اليوم الأربعاء أن طالبا جامعيا لقي حتفه بعد أن سقط من شرفة فندق أثناء بحثه عن إشارة لهاتفه المحمول من أجل لعبة إلكترونية عبر الإنترنت.

وكان الطالب باتاناديغ هومهوان /21 عاما/ وهو من مدينة تشيانغ ماي، في بانكوك للمشاركة في مسابقة للعبة “أرينا أوف فالور”، وهي لعبة شعبية جماعية عبر الإنترنت، حسبما أفادت الشرطة.

وذكرت الشرطة أن باتاناديغ ذهب إلى شرفة غرفته في الطابق الأول من الفندق لممارسة اللعبة بعد عودته من مباراة أمس الثلاثاء.

وحسب شهادة أصدقائه، فإنهم ذهبوا إلى الشرفة للبحث عن زميلهم ووجدوه مطروحا أرضا وبجانبه هاتفه.

وأوضحت الشرطة أن باتاناديغ لم يلق حتفه فور سقوطه، لكنه لفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بجراحه لاحقا.

واستخدم أكثر من 27 مليون تايلاندي من بين سكان البلاد البالغ عددهم 69 مليون نسمة الهواتف الذكية في 2018، وفقا لشركة “ستاتيستا” الألمانية لقواعد البيانات.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً