بانكوك: صراع ضد “الضباب الدخاني السام”

بانكوك: صراع ضد “الضباب الدخاني السام”

ذكرت السلطات في بانكوك أن أوامر صدرت بغلق 437 مدرسة في بانكوك من منتصف نهار اليوم الأربعاء، إلى الجمعة، بسبب “الضباب الدخاني السام” الذي تصارعه العاصمة التايلاندية منذ أواخر العام الماضي. وقال نائب حاكم بانكوك كريانغيوس سودلابا، للصحافيين اليوم الأربعاء: “لمنع المشاكل الصحية الخطيرة بين أطفال المدارس، من الأفضل لهم عدم الذهاب للمدرسة في الوقت الحالي”…




سكان في بانكوك يرتدون الكمامات لتفادي الهواء الملوث (EPA)


ذكرت السلطات في بانكوك أن أوامر صدرت بغلق 437 مدرسة في بانكوك من منتصف نهار اليوم الأربعاء، إلى الجمعة، بسبب “الضباب الدخاني السام” الذي تصارعه العاصمة التايلاندية منذ أواخر العام الماضي.

وقال نائب حاكم بانكوك كريانغيوس سودلابا، للصحافيين اليوم الأربعاء: “لمنع المشاكل الصحية الخطيرة بين أطفال المدارس، من الأفضل لهم عدم الذهاب للمدرسة في الوقت الحالي”.

وأضاف أن سلطات بانكوك تعمل على الحد من المشكلة، بما في ذلك التخطيط لتوظيف ما يصل إلى 50 طائرة دون طيار لرش عصير قصب السكر، لإسقاط جزيئات الغبار العالقة في الجو فوق المدينة، الخميس.

وفي الشهر الماضي، تجاوز مؤشر جودة الهواء في بانكوك في كثير من الأحيان مستوى 150 نقطة، المصنف “غير صحي”.

ووصل المؤشر إلى 183 نقطة، صباح اليوم الأربعاء.

وشوهد عدد من سكان بانكوك بأقنعة وجه لتفادي استنشاق الجسيمات الأصغر من 2.5 ميكرومتر، التي يمكن أن تستقر في أعماق الرئتين، ما قد يؤدي إلى الوفاة بأمراض القلب، والسكتة الدماغية، وسرطان الرئة، وأمراض الرئة المزمنة، وعدوى الجهاز التنفسي.

وحسب نائب حاكم بانكوك تاويساك ليرتبرابان، فإن “الضباب الدخاني الحالي ناجم بشكل رئيسي عن حركة المرور وأعمال البناء”.

وتتجول حالياً نحو 10 ملايين مركبة على طرق بانكوك.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً