سعود بن صقر: إنشاء منظومة طاقة مستدامة ركيزة لاقتصادنا الوطني

سعود بن صقر: إنشاء منظومة طاقة مستدامة ركيزة لاقتصادنا الوطني

أكد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، أن الحفاظ على الطاقة جزء لا يتجزأ من حياتنا اليومية، ويجب علينا الاستثمار فيها باستخدام التكنولوجيا وطرق البناء الحديثة، وإنشاء منظومة مستدامة ونظيفة تشكل ركيزة أساسية لتحويل اقتصادنا الوطني إلى اقتصاد أخضر يسهم في تحقيق التنمية المستدامة.

أكد صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، أن الحفاظ على الطاقة جزء لا يتجزأ من حياتنا اليومية، ويجب علينا الاستثمار فيها باستخدام التكنولوجيا وطرق البناء الحديثة، وإنشاء منظومة مستدامة ونظيفة تشكل ركيزة أساسية لتحويل اقتصادنا الوطني إلى اقتصاد أخضر يسهم في تحقيق التنمية المستدامة.

جاء ذلك خلال حضور سموه إطلاق دائرة بلدية رأس الخيمة، أمس، رسمياً مشروع برنامج «بارجيل» لائحة شروط المباني الخضراء في إمارة رأس الخيمة، بقاعة المؤتمرات في فندق ومنتجع ريكسوس باب البحر جزيرة المرجان، بحضور منذر محمد بن شكر الزعابي مدير عام بلدية رأس الخيمة.

واللواء علي عبدالله بن علوان قائد عام شرطة رأس الخيمة، ورؤساء الجهات الحكومية والمطورين والاستشاريين والمقاولين في الدولة. ودعا صاحب السمو حاكم رأس الخيمة الشركات ومؤسسات الدولة والمواطنين والمقيمين إلى الاستفادة من مشروع «بارجيل» للحفاظ على الطاقة والماء لضمان غد أفضل للأجيال القادمة.

وأكد منذر الزعابي مدير عام دائرة بلدية رأس الخيمة، أن مشروع «بارجيل» من أهم الركائز الأساسية لاستراتيجية 2040، لبناء مستقبل أفضل للأجيال القادمة من خلال إنشاء مبان خضراء صحية ذات جودة عالية تضمن التنافسية والاستدامة لجميع المباني في رأس الخيمة، ويهدف البرنامج إلى دعم التنافسية في الإمارة.

لافتاً إلى أن دائرة البلدية عقدت ورش عمل تشاورية موسعة للمعنيين لوضع شروط «بارجيل» خلال العام الماضي، وإعداد لائحة شروط تركز في المقام الأول على كفاءة الطاقة والمياه، مع عوائد اقتصادية واضحة.

وأضاف الزعابي: تعتبر حكومة رأس الخيمة إطلاق برنامج «بارجيل» إضافة مهمة لقطاع التطوير العمراني والتحديث الذي تشهده إمارة رأس الخيمة، في ظل استمرار عجلة البناء بوتيرة متسارعة، فإننا ومن خلال «بارجيل» نهدف لضمان جودة المباني الجديدة من خلال معايير استدامة أعلى، والعمل على إنشاء مباني ذات كفاءة في استخدام الطاقة والتقليل من قيمة تكاليف الاستهلاك.

وأكد منذر الزعابي أن مساهمة القطاع الخاص في تطبيق برنامج «بارجيل» له أثر كبير في إنجاح هذا المشروع، ولذلك يسرنا الترحيب بالمشاركين الأوائل وتشجيعهم من خلال تقديم بعض الخصومات على رخص البناء، ضمن باقة الحوافز التي تقدمها بلدية رأس الخيمة لتشجيع الشركاء على تبني البرنامج بهدف دعم النهضة العمرانية التي تشهدها الإمارة، وإنشاء منظومة المباني الخضراء، للحفاظ على البيئة واستدامتها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً