إيران لا تعتزم تطوير مدى صواريخها

إيران لا تعتزم تطوير مدى صواريخها

أعلن مسؤول عسكري إيراني رفيع، اليوم الثلاثاء، أن بلاده “لا تعتزم تطوير مدى صواريخها”، في تصريحات تأتي على وقع التحذيرات الأوروبية والأمريكية بفرض عقوبات عليها رداً على برنامجها للصواريخ البالستية. وحددت إيران طوعاً مدى صواريخها بألفي كيلومتر، ما يكفي لتصل إلى إسرائيل والقواعد الغربية في الشرق الأوسط، وفق وكالة “إرنا”، اليوم الثلاثاء.لكن واشنطن وحلفاءها…




أمين مجلس الأمن القومي الإيراني علي شمخاني (أرشيف)


أعلن مسؤول عسكري إيراني رفيع، اليوم الثلاثاء، أن بلاده “لا تعتزم تطوير مدى صواريخها”، في تصريحات تأتي على وقع التحذيرات الأوروبية والأمريكية بفرض عقوبات عليها رداً على برنامجها للصواريخ البالستية.

وحددت إيران طوعاً مدى صواريخها بألفي كيلومتر، ما يكفي لتصل إلى إسرائيل والقواعد الغربية في الشرق الأوسط، وفق وكالة “إرنا”، اليوم الثلاثاء.

لكن واشنطن وحلفاءها اتهموا طهران بمواصلة تعزيز قدراتها الصاروخية التي تشكل تهديداً لأوروبا.

وقال أمين المجلس الأعلى للأمن القومي علي شمخاني، إن “إيران لا تعاني من أي نقص من الناحة العلمية والتنفيذية لزادة مدى صواريخها العسكرية، لكنها وإلى جانب الجهود المتواصلة لتحسين الدقة، لا تعتزم واستناداً لاستراتجيتها الدفاعية تطوير مدى صواريخها”، حسب ما نقلت وكالة “إرنا”.

يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أشار إلى برنامج إيران الصاروخي كأحد الأسباب التي دفعته لإعلان انسحاب واشنطن العام الماضي من الاتفاق النووي المبرم في 2015.

وبينما أصرت الحكومات الأوروبية على المحافظة على الاتفاق النووي إلا أن بعضها طالب باتفاق تكميلي للتعامل مع برنامج إيران للصواريخ البالستية وتدخلها بالنزاعات في المنطقة.

وتأتي تصريحات شمخاني بعدما حذرت فرنسا، الجمعة، من أنها مستعدة لفرض عقوبات جديدة في حال لم يتم تحقيق أي تقدم في المحادثات المرتبطة بمسألة الاتفاق التكميلي.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً