المفوضية الأوروبية تطالب “فيسبوك” بالحد من نشر الأكاذيب

المفوضية الأوروبية تطالب “فيسبوك” بالحد من نشر الأكاذيب

طالبت المفوضية الأوروبية اليوم الثلاثاء، موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”باتخاذ إجراءات أكثر صرامة تجاه نشر المعلومات المضللة. وذلك قبل إجراء انتخابات الاتحاد الأوروبي في مايو(أيار) المقبل. كما طالبت الموفضية كذلك مواقع تواصل اجتماعي أخرى باتخاذ خطوات مماثلة. وكانت مواقع “فيسبوك” و”غوغل” و”موزيلا” و”تويتر” قد وقعت في سبتمبر(أيلول) الماضي، مدونة سلوك أوروبية طوعية لمواجهة المعلومات المضللة على شبكة الإنترنت، وفي ذلك…




شعارات مواقع التواصل الاجتماعي (أرشيف)


طالبت المفوضية الأوروبية اليوم الثلاثاء، موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”باتخاذ إجراءات أكثر صرامة تجاه نشر المعلومات المضللة. وذلك قبل إجراء انتخابات الاتحاد الأوروبي في مايو(أيار) المقبل. كما طالبت الموفضية كذلك مواقع تواصل اجتماعي أخرى باتخاذ خطوات مماثلة.

وكانت مواقع “فيسبوك” و”غوغل” و”موزيلا” و”تويتر” قد وقعت في سبتمبر(أيلول) الماضي، مدونة سلوك أوروبية طوعية لمواجهة المعلومات المضللة على شبكة الإنترنت، وفي ذلك الوقت حذرت المفوضية من أنها قد تفرض قواعد ملزمة في حال لم يتم تطبيق الإجراءات الطواعية.

وقالت المفوضية اليوم في أول تقييم للإجراءات التي تم اتخاذها إن “مواقع التواصل الاجتماعي أحرزت بعض التقدم، ولكنها حذرت من أن هناك حاجة لاتخاذ مزيد من الإجراءات قبل انتخابات البرلمان الأوروبي هذا العام”.

وقالت المفوضة الأوروبية لشؤون العدالة فيرا يوروفا: “نحن نعمل على تسريع الوتيرة على جميع الاتجاهات لضمان إجراء انتخابات حرة ونزيهة”، مضيفة “أتوقع أن تستمر الشركات في التزامها”.

وتلزم مدونة السلوك الشركات باتخاذ إجراءات مثل تعريف محتوى ما بأنه إعلان سياسي، وإغلاق الحسابات المزيفة ومساعدة المستخدمين على اتخاذ قرارات مستنيرة ووقف عائدات الإعلانات للحسابات والمواقع الإلكترونية التي تقدم المعلومات بصورة خاطئة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً