كم يربح الممثلون من بيع جوائز الأوسكار

كم يربح الممثلون من بيع جوائز الأوسكار

من المزمع أن يقام حفل توزيع جوائز الأوسكار في أواخر فبراير (شباط) من هذا العام، حيث سيحصل الكثير من العاملين في صناعة السينما على الجائزة التي تعتبر من أهم الجوائز العالمية في هذا المجال. وتم توزيع أكثر من 3000 تمثال مطلي بالذهب منذ أول حفل أوسكار أقيم في 1929، وكانت الممثلة الشهيرة كاثرين هيبورن أول من حصلت على التمثال…




عدد من التماثيل الذهبية التي تمنح للفائزين بجوائز الأوسكار (ديلي ميل)


من المزمع أن يقام حفل توزيع جوائز الأوسكار في أواخر فبراير (شباط) من هذا العام، حيث سيحصل الكثير من العاملين في صناعة السينما على الجائزة التي تعتبر من أهم الجوائز العالمية في هذا المجال.

وتم توزيع أكثر من 3000 تمثال مطلي بالذهب منذ أول حفل أوسكار أقيم في 1929، وكانت الممثلة الشهيرة كاثرين هيبورن أول من حصلت على التمثال الذهبي بعد فوزها بلقب أفضل ممثلة.

ومنذ 1950، اشترط منظمو حفل الأوسكار على الفائزين توقيع اتفاق ينص على عدم بيع الجائزة قبل أن يعرضوا على الأكاديمية بيعه لها مقابل دولار واحد.

وفي الثمانينيات من القرن الماضي، رفعت إدارة أكاديمية أوسكار سعر الجائزة إلى 250 دولار أمريكي إن لم تكن موقعّة من الفائز بها. وفي حال حملت الجائزة توقيع الفائز بها يرتفع ثمنها ليصبح 1000 دولار.

وعلى الرغم من ذلك فقد تم بيع تمثال الأوسكار الذي حصل عليه فيلم “جنتلمان أغريمنت” في 1947 بمبلغ وصل إلى 492000 دولار، في ديسمبر من العام الماضي.

يذكر بأن سعر تذكرة حضور حفل توزيع جوائز الأوسكار تغير في أيامنا هذه ليصبح 150 دولاراً للشخص الواحد، بحسب ما نقلت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً