3568 منشأة طبية وصحية مرخصة في دبي

3568 منشأة طبية وصحية مرخصة في دبي

كشف حميد القطامي مدير عام «هيئة الصحة والخدمات الطبية» في دبي عن وجود 3568 منشأة طبية وصحية مرخصة في الإمارة، وأن الهيئة تعد القطاع الصحي الخاص شريكاً استراتيجياً في جميع مراحل وخطوات تطوير المنظومة الصحية.وقال: «إن الهيئة تنظر بكل تقدير للمؤسسات الصحية الخاصة الرائدة، وأنها تتطلع إلى دور مهم يمكن أن تقوم به هذه المؤسسات؛ لتعزيز توجهات الهيئة».جاء ذلك…

emaratyah

كشف حميد القطامي مدير عام «هيئة الصحة والخدمات الطبية» في دبي عن وجود 3568 منشأة طبية وصحية مرخصة في الإمارة، وأن الهيئة تعد القطاع الصحي الخاص شريكاً استراتيجياً في جميع مراحل وخطوات تطوير المنظومة الصحية.
وقال: «إن الهيئة تنظر بكل تقدير للمؤسسات الصحية الخاصة الرائدة، وأنها تتطلع إلى دور مهم يمكن أن تقوم به هذه المؤسسات؛ لتعزيز توجهات الهيئة».
جاء ذلك في مداخلة ألقاها على هامش ندوة نظمها «مركز جمال بن حويرب للدراسات» في مقره بالجميرا، مساء أول أمس، بعنوان: «خدمات دبي الصحية الحديثة تاريخ وإنجازات»، شارك فيها: الدكتور جمعة خلفان بلهول، صاحب مجموعة مستشفيات بلهول في دبي، والدكتور عبدالله الخياط، المدير التنفيذي لمستشفى الجليلة، ورئيس مركز دبي للرعاية الخاصة، والدكتورة رفيعة غباش، رئيسة مؤسسة متحف المرأة، وخالد الجلاف، الفنان الإماراتي المعروف في مجال الخط العربي، ومدير إدارة البحوث والدراسات في هيئة دبي للخدمات الصحية، بحضور المستشار جمال بن حويرب، المدير التنفيذي ل«مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة»، رئيس المركز.
بداية تحدث خالد الجلاف عن الخدمات الصحية في دبي، وما وصلت إليه من تطور ورقي وتميّز، خلال السنوات القليلة الماضية؛ بفضل الرؤى السديدة للقيادة الرشيدة، التي جعلت صحة المواطن وتعليمه والارتقاء بمستواه المعيشي في رأس سلم أولوياتها.
أما الدكتورة رفيعة غباش فقد قالت: «إن ازدهار الخدمات الصحية، يدل على ازدهار المجتمع وتطوره».
وذكر الدكتور جمعة خلفان بلهول العديد من الإنجازات، منها على سبيل المثال، السماح للأطباء المواطنين بالعمل بعد الدوام في عيادات تم تأسيسها في «مستشفى راشد»، تلاها السماح لهم بفتح عيادات خاصة، بعد الدوام.
وتحدث الدكتور عبدالله الخياط عن العمل في مجال طب الأطفال، وقال كنا محظوظين أن عملنا في طب الأطفال في «مستشفى راشد»، الذي بني في عام 1973؛ حيث أنشئ القسم الخاص بهم في عام 1980، وعمل فيه الأطباء جعفر وميرزا وعبد النبي.
وفي عام 1988 افتتح مركز الثلاسيميا، وفي عام 1989 تحولت مستشفيات الدائرة إلى مستشفيات تعليمية، وتم إنشاء مدينة دبي الطبية في عام 2007، وأنشئ مستشفى الجليلة في 2016.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً