الإمارات تنقل تجربة دعم الأسر المنتجة إلى الكويت

الإمارات تنقل تجربة دعم الأسر المنتجة إلى الكويت

تنظم وزارة تنمية المجتمع معرض الأسر الإماراتية الكويتية المنتجة في دولة الكويت، بحضور وزيرة تنمية المجتمع حصة بنت عيسى بوحميد افتتاح المعرض، وبمشاركة 20 أسرة إماراتية منتجة، و5 أسر كويتية، في مركز الأفنيوز، بين 31 يناير (كانون الثاني) و 4 فبراير (شباط) 2019، ويعرض مجموعة من المنتجات العصرية والمبتكرة. ويجسد افتتاح المعرض المشترك الذي تنظمه الوزارة للمرة الأولى في دولة الكويت، وفقاً للبيان…




alt


تنظم وزارة تنمية المجتمع معرض الأسر الإماراتية الكويتية المنتجة في دولة الكويت، بحضور وزيرة تنمية المجتمع حصة بنت عيسى بوحميد افتتاح المعرض، وبمشاركة 20 أسرة إماراتية منتجة، و5 أسر كويتية، في مركز الأفنيوز، بين 31 يناير (كانون الثاني) و 4 فبراير (شباط) 2019، ويعرض مجموعة من المنتجات العصرية والمبتكرة.

ويجسد افتتاح المعرض المشترك الذي تنظمه الوزارة للمرة الأولى في دولة الكويت، وفقاً للبيان الصحافي الذي حصل 24 على نسخة منه، اليوم الإثنين، تكاملاً إنتاجياً بين الأسر المنتجة الإماراتية والكويتية، انطلاقاً من العمل التنموي بين دولتي الإمارات والكويت، وتأكيداً للأخوة الراسخة والمتجذرة في العطاء، والتي أثمرت نتائج كبيرة منذ خمسينات وستينات القرن الماضي، والذي ينعكس من خلال المعرض المشترك الذي يجسد تجربة تنموية ونوعية لوزارة تنمية المجتمع في دعم الأسر المنتجة.

أشغال يدوية
وتنبع أهمية المعرض أسرياً ومجتمعياً، من قيمة الإبداعات المنتجة التي ترجمتها أفكار شبابية لطلبة الجامعات والموظفات، علاوة على إنجازات رفيعة يعرضها أصحاب الضمان الاجتماعي وفئات الأرامل والمطلقات وأصحاب الهمم، حيث يُبدع المشاركون من الأسر المنتجة في توفير مختلف منتجات الأشغال اليدوية.

والجدير بالذكر أن تنظيم المعرض يأتي ضمن خطط الوزارة لنقل وتعميم تجربة دولة الإمارات في دعم الأسر الإماراتية المنتجة، لما لها من دور مهم في تنمية استقرار الأسر ودعم مستواها الاقتصادي، ومنح المشاركين فيها فرصة إيجاد مصادر دخل بديلة، شريطة استغلال طاقاتهم ومواهبهم والارتقاء بأفكارهم لتوفير المنتج الأفضل بما يضمن المنافسة والقبول، حيث تحرص الوزارة على توفير منافذ تسويقية متعددة ومشاركات داخلية وخارجية بالتعاون مع شركائها.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً