«كهرباء دبي» تبحث التعاون وتبادل المعارف مع جامعة كامبريدج

«كهرباء دبي» تبحث التعاون وتبادل المعارف مع جامعة كامبريدج

أكد سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، حرص الهيئة على تعزيز جسور التعاون والعمل المشترك مع كبرى المؤسسات الأكاديمية في العالم، وفي مقدمتها جامعة كامبريدج، التي تعد من أقدم جامعات العالم وأعرقها، بما يسهم في تنفيذ استراتيجية الهيئة القائمة على ترسيخ المعرفة ركيزة أساسية للتطور والنمو، انسجاماً مع رؤية صاحب…

أكد سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، حرص الهيئة على تعزيز جسور التعاون والعمل المشترك مع كبرى المؤسسات الأكاديمية في العالم، وفي مقدمتها جامعة كامبريدج، التي تعد من أقدم جامعات العالم وأعرقها، بما يسهم في تنفيذ استراتيجية الهيئة القائمة على ترسيخ المعرفة ركيزة أساسية للتطور والنمو، انسجاماً مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، بالارتقاء بالعمل الحكومي إلى أعلى المستويات، وتعزيز الاقتصاد الوطني القائم على المعرفة والابتكار.

جاء ذلك خلال زيارة الطاير إلى جامعة كامبريدج، والتي رافقه خلالها كل من المهندس وليد سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميز، وعبد الرحمن الجامع، نائب الرئيس للاستراتيجية والمخاطر والمرونة المؤسسية، وعلي المويجعي نائب الرئيس للحوكمة والمطابقة بالهيئة.

شملت المناقشات سبل تعزيز التعاون بين الهيئة وجامعة كامبريدج في مجالات تبادل أفضل الممارسات، والبحوث والتطوير، والحوكمة الرشيدة والمطابقة، وإدارة المخاطر، وغيرها من الموضوعات ذات الصلة.

وقال الطاير: «سعدت اليوم بزيارة هذا الصرح العلمي والأكاديمي العالمي العريق، وحرصنا على مناقشة سبل التعاون مع الجامعة في الفترة المقبلة لتعزيز مسيرة تميز الهيئة في مجالات الرشاقة المؤسسية والحوكمة، في إطار سعينا للتحسين المستمر، والاستفادة من أفضل الممارسات العالمية، وتفعيل العلاقات مع المؤسسات الأكاديمية الوطنية والعالمية، بما يسهم في الارتقاء بمستوى خدمات الهيئة وعملياتها، وجعلها واحدة من أبرز المؤسسات الوطنية الداعمة لمستهدفات مئوية الإمارات 2071 بجعل دولة الإمارات أفضل دولة وأفضل حكومة في العالم، في إطار رؤية الهيئة بأن تكون مؤسسة عالمية رائدة مستدامة ومبتكرة».

تعاون

وأضاف الطاير: «إن تعاوننا الحالي مع جامعة كامبريدج والمؤسسات المحلية داخل وخارج المملكة المتحدة يعطينا المجال للاطلاع على أهم النتائج والبحوث والاستفادة منها في العمل المؤسسي، فنحن في الهيئة نرغب باستمرار بالتعاون مع المنصات التعليمية للوصول إلى أعلى المستويات».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً