النعيمي: الأوطان تُبنى بما تقدمه الأمهات من رجال أوفياء

النعيمي: الأوطان تُبنى بما تقدمه الأمهات من رجال أوفياء

افتتح صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، اليوم، المبنى الجديد للكلية الجامعية للأم والعلوم الأسرية، كما شهد حفل تخريج الدفعة الرابعة «دفعة التسامح» من الكلية والتي بلغ عددها أكثر من 70 خريجة، حصلن على درجة البكالوريوس منهن خريجات حصلن على درجة دبلوم من فرع الكلية في جمعية النهضة النسائية في …

emaratyah

افتتح صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، اليوم، المبنى الجديد للكلية الجامعية للأم والعلوم الأسرية، كما شهد حفل تخريج الدفعة الرابعة «دفعة التسامح» من الكلية والتي بلغ عددها أكثر من 70 خريجة، حصلن على درجة البكالوريوس منهن خريجات حصلن على درجة دبلوم من فرع الكلية في جمعية النهضة النسائية في دبي.
حضر الحفل، الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط والشيخ الدكتور ماجد بن سعيد النعيمي رئيس ديوان الحاكم و عبدالله أمين الشرفا المستشار في ديوان الحاكم وحمد بن غليطة السكرتير الخاص لصاحب السمو حاكم عجمان ويوسف محمد النعيمي مدير عام التشريفات والضيافة وعدد من الشيوخ ومجلس أمناء الكلية الجامعية وأولياء أمور الخريجات وعدد من رؤساء ومديري الدوائر الحكومية وكبار المسؤولين.
وأشاد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي – عقب افتتاح المبنى الجديد وحضوره حفل التخرج – بدور المرأة في المجتمع الإماراتي، مؤكداً أنه لا يقل أهمية ومسؤولية عن دور الرجل في بناء ونهضة وتنمية هذا الوطن وهي تمثل ركناً أساسياً من أركان التطور الذي تشهده دولة الإمارات في الميادين كافة، خاصة دورها كأم من خلال تربية وتنشئة أجيال المستقبل وبناة الوطن وقادته.
ودعا سموه الخريجات إلى الاستفادة مما تعلمنه في الكلية، مؤكداً أن الأوطان لا تُبنى إلاّ بما تقدمه الأمهات من رجال أوفياء يسيرون على نهج الآباء والأجداد ومؤسسي هذا الاتحاد لتشييد وطن يُبنى بالعلم والمعرفة حتى تتواصل مسيرة التنمية التي تقودها القيادة الرشيدة في الدولة.
وقال سموه إن هذه الكلية الجامعية تسعى لتقديم برامج ومناهج متطورة تخدم العملية التعليمية للأم والأسرة يمكنها أن تخرّج أمهات على مستوى عالٍ من التعليم والمعرفة وتأهيلهن من أجل خدمة وطنهن وأبنائهن ومجتمعهن، داعياً إلى الاستفادة من الكوادر المواطنة وخبراتها.
وهنأ سموه الخريجات وحثهن على نقل ما تلقينه من علوم أسرية إلى زميلاتهن ودعوتهن للالتحاق بالكلية الجامعية حتى تعمّ الفائدة والمعرفة بين جميع الفتيات، ليصبحن أمهات لديهن الأسس السليمة في تربية النشء والأجيال.
وبدأت مراسم افتتاح مبنى الكلية الجامعية بتوقيع سموه على اللوحة التذكارية إيذاناً بافتتاح الحرم الجامعي الجديد في منطقة الرقايب 2 في عجمان، ثم انتقل سموه والحضور إلى قاعة حفل التخريج.
من جانبه أشاد الدكتور عبدالله عباس، نائب رئيس مجلس أمناء الكلية – في كلمة له – برعاية ومساندة صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي للكلية منذ نشأتها وغيرها من مؤسسات التعليم.. مشيراً إلى أن الكلية ماضية في دروب العلم لخدمة وطننا الغالي تحت القيادة الرشيدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله».
وقال: إن مجلس الأمناء اعتمد شهادات تخريج الدفعة الرابعة والتي تضمنت 70 طالبة لهذا العام في المقر الرئيسي في عجمان، سبع منهن خريجات فرع الكلية في جمعية النهضة النسائية في دبي وفق محددات معايير وزارة التربية والتعليم.
وقال إن مجلس إدارة الكلية رصد مبلغ 150 مليون درهم عام 2015، لإنشاء المقر الجديد في منطقة الرقاب 2، بمساحة 11 ألف متر مربع، مشيراً إلى اكتمال المرحلة الأولى والتي تفضل بافتتاحها صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان.
وتم بفضل الله اعتماد 4 برامج أكاديمية جديدة، منها بكالوريوس الآداب في العلوم الأسرية تخصص إدارة الخدمات الاجتماعية، والإرشاد الأسري والمجتمعي وحقوق الإنسان، مؤكداً أن التخصصات التي تم اعتمادها متوافقة بشكل كامل مع الأجندة الوطنية للدولة وتم أخذ محتوياتها ومضامينها من المجالات المختلفة، وبعد أخذ مدخلات من المؤسسات العامة والخاصة ذات العلاقة، بهدف رصد احتياجات السوق.
وأضاف، أن من أهم أهداف الكلية إعداد الفتاة إعداداً أكاديمياً ومهارياً يمكنها من القيام بدورها بكفاءة عالية، بوصفها أمّاً ومربية متخصصة في مجالات حياتية مختلفة، منها تنمية القدرات الإبداعية لدى الطالبة ومساعدتها على التفكير والبحث والتحليل في مجال التخصص والتدريب على المهارات الاجتماعية ومهارات الاتصال المختلفة التي تؤهلها للتفاعل الإيجابي في إطار الأسرة والمؤسسات الاجتماعية، كما تؤهل الكلية الطالبات للعمل في مجالات عديدة، ولاسيما كباحثات اجتماعيات أو مستشارات اجتماعيات في العديد من الوزارات والهيئات والمؤسسات المختلفة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً