ميليشيات الحوثي تقتحم منزل ناشطة بصنعاء

ميليشيات الحوثي تقتحم منزل ناشطة بصنعاء

اقتحم مسلحو ميليشيات الحوثي المدعومة إيرانياً، منزل ناشطة حقوقية بالعاصمة صنعاء، في أعقاب تلقيها تهديدات على خلفية أنشطتها الحقوقية المناهضة للممارسات الإرهابية الحوثية. وقال شهود عيان من أبناء حي السنينة في العاصمة صنعاء، إن “ميليشيات الحوثي اقتحمت منزل المحامية والناشطة الحقوقية أروى أحمد، الذي يقع في حيهم بمديرية معين، بعد أن أطلقت النار على بوابة المنزل الرئيسة لاقتحامه،…




مسلحو ميليشيات الحوثي (أرشيف)


اقتحم مسلحو ميليشيات الحوثي المدعومة إيرانياً، منزل ناشطة حقوقية بالعاصمة صنعاء، في أعقاب تلقيها تهديدات على خلفية أنشطتها الحقوقية المناهضة للممارسات الإرهابية الحوثية.

وقال شهود عيان من أبناء حي السنينة في العاصمة صنعاء، إن “ميليشيات الحوثي اقتحمت منزل المحامية والناشطة الحقوقية أروى أحمد، الذي يقع في حيهم بمديرية معين، بعد أن أطلقت النار على بوابة المنزل الرئيسة لاقتحامه، بحسب ما ذكرت وكالة “2ديسمبر” الإخبارية اليمنية.

وقام مسلحو الميليشيات الحوثية بتفتيش المنزل ونهب محتوياته الثمينة والعبث فيها ليتدخل بعد ذلك أهالي الحي لإيقاف مسلحي الحوثي.

وعلقت المحامية والناشطة الحقوقية أروى أحمد، على حادثة اقتحام منزلها التي جاءت بعد أسبوعين من تلقيها تهديدات مباشرة بالتصفية من قبل قيادات حوثية على خلفية أنشطتها الحقوقية المناهضة لانتهاكاتها بحق المدنيين.

وقالت المحامية إن “القيادي الحوثي أبو يحيى المؤيد، هددها في اتصال هاتفي سابق بالاختطاف والتعذيب واختطاف زوجها وتصفيته وإيذاء كل أفراد أسرتها إذا لم تتوقف عن “التحريض والعمالة مع دول العدوان” حسب وصفه.

وتعرضت للتهديد من قبل القيادية في ميليشيا الحوثي المدعوة “أم محمد الخزان” مسؤولة القطاع النسوي في الميليشيات بمنطقة معين.

وأخذت المحامية أروى تلك التهديدات على محمل الجد في حينه بترتيب انتقال أسرتها من منزلها بعد أن أصبح هدفاً حوثياً وانتقلت إلى مكان آمن برفقة أسرتها، كما تحدثت في تعليقها عن الحادثة.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً