ألمانيا: مستعدون للاعتراف بغوايدو رئيساً لفنزويلا إذا لم تُنظم انتخابات حرة

ألمانيا: مستعدون للاعتراف بغوايدو رئيساً لفنزويلا إذا لم تُنظم انتخابات حرة

أعلن الناطق باسم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، اليوم الجمعة، أن برلين مستعدة للاعتراف بخوان غوايدو رئيساً لفنزويلا، إذا لم تنظم انتخابات حرة “في وقت قريب”. وقال شتيفن سايفرت في مؤتمر صحافي ببرلين، إن “الحكومة الألمانية تؤكد في إطار المشاورات الأوروبية المقبلة، تأييدها لخوان غوايدو رئيساً انتقالياً إذا تعذر تنظيم انتخابات حرة بعد فترة قصيرة”.وبذلك …




رئيس البرلمان الفنزويلي خوان غوايدو يرفع صورة بطل الاستقلال سيمون بوليفار (أ ف ب)


أعلن الناطق باسم المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، اليوم الجمعة، أن برلين مستعدة للاعتراف بخوان غوايدو رئيساً لفنزويلا، إذا لم تنظم انتخابات حرة “في وقت قريب”.

وقال شتيفن سايفرت في مؤتمر صحافي ببرلين، إن “الحكومة الألمانية تؤكد في إطار المشاورات الأوروبية المقبلة، تأييدها لخوان غوايدو رئيساً انتقالياً إذا تعذر تنظيم انتخابات حرة بعد فترة قصيرة”.
وبذلك أصبحت ألمانيا أول بلد بهذا الحجم في الاتحاد الأوروبي، يذهب إلى حد الاعتراف برئاسة غوايدو، الذي أعلن نفسه “رئيساً” بالوكالة.
وأكد سايفرت أن “الأوضاع في فنزويلا تثير قلقنا البالغ”، مضيفاً أن “دعوات ملايين الفنزويليين، لعودة بلادهم إلى الديموقراطية لم يعد ممكناً تجاهلها”.
وأعلن المرصد الفنزويلي للنزاع الاجتماعي الخميس، أن الاضطرابات التي اندلعت في فنزويلا منذ الإثنين خلفت 26 قتيلاً هذا الأسبوع.
وشدد المتحدّث باسم المستشارة الألمانية على أن بلاده تعتبر أن نيكولاس مادورو “لا يمكنه أن يكون الرئيس الشرعي لفنزويلا بعد انتخابه العام الماضي، في اقتراع مثير للجدل تخللته شبهات تزوير”.
واتخذت الأزمة في فنزويلا، المنهارة اقتصادياً، منحىً أكثر خطورة هذا الأسبوع، بعد أن أعلن رئيس البرلمان خوان غوايدو نفسه “رئيساً” بالوكالة.
وسارعت الولايات المتحدة للاعتراف به رئيساً لفنزويلا، واقتدت بها دول في أمريكا اللاتينية، وكندا، فيما تمسكت روسيا والصين، بمادورو.
وأكد وزير الخارجية الألماني هايكو ماس الذي يزور الولايات المتحدة، دعم ألمانيا لغوايدو.

ويوم الخميس قال وزير الخارجية الألماني: “لسنا محايدين. نحن إلى جانب غوايدو”، لكنه لم يُشر إلى الاعتراف به رئيساً لفنزويلا.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً