أنقرة: تداعي الاقتصاد بعد حظر طهران 30% من المنتجات التركية

أنقرة: تداعي الاقتصاد بعد حظر طهران 30% من المنتجات التركية

أفادت تقارير تركية اليوم الجمعة، أن الاقتصاد التركي يستعد لمواجهة “اهتزاز كبيرة” جراء قرارات أخيرة اتخذها البرلمان الإيراني بحظر استيراد بعض المنتوجات التركية، في محاولة لمواجهة العقوبات الأمريكية على طهران. وأوضح ممثل رابطة الصناعيين المستقلين ورجال الأعمال في طهران فاتح كاياباثماز، أن القرار سيضر بالعلاقات التجارية بين أنقرة وطهران، بحسب ما ذكره تقرير لصحيفة “زمان” التركية.وأضاف كاياباثماز، …




جانب من محل صرافة في تركيا (أرشيف)


أفادت تقارير تركية اليوم الجمعة، أن الاقتصاد التركي يستعد لمواجهة “اهتزاز كبيرة” جراء قرارات أخيرة اتخذها البرلمان الإيراني بحظر استيراد بعض المنتوجات التركية، في محاولة لمواجهة العقوبات الأمريكية على طهران.

وأوضح ممثل رابطة الصناعيين المستقلين ورجال الأعمال في طهران فاتح كاياباثماز، أن القرار سيضر بالعلاقات التجارية بين أنقرة وطهران، بحسب ما ذكره تقرير لصحيفة “زمان” التركية.

وأضاف كاياباثماز، “دخلت اتفاقية التجارة التفضيلية بين تركيا وإيران حيز التنفيذ في عام 2015، إذ كانت تضم قائمة بالمنتجات التركية التي سيجري استيرادهاإ إلا أن طهران حظرت، في 2018، عدداً من المنتجات التركية، التي كانت ضمن الاتفاقية، في مسعى لمواجهة العقوبات الأمريكية”، مضيفاً أنه في “ويوم 20 يناير (كانون الثاني) الجاري، حضرت مرة أخرى 61 منتجاً تركياً جديداً”.

وأشار كاياباثماز إلى أن هذا الحظر قد أدى إلى انخفاض صادرات تركيا إلى إيران بما يصل إلى 30%، مشيراً إلى أن هذه النسبة قد ترتفع أكثر في حال استمرار الحظر.

يشار إلى أن إيران تستورد في الغالب المنتجات الاستهلاكية من السوق التركية، مثل النسيج والمواد الغذائية ومنتجات الصحة ومستحضرات التجميل.

وكانت تركيا تستورد نحو 200 ألف برميل يومياً من النفط الإيراني، قبل أن تعلن واشنطن العام الماضي انسحابها من الاتفاق النووي مع إيران المبرم في عام 2015، وتعيد فرض عقوبات عليها.

وقلصت تركيا وارداتها النفطية من إيران في الأشهر السابقة لسريان العقوبات في مطلع نوفمبر (تشرين الثاني)، وتوقفت وارداتها تماماً في الشهر ذاته.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً