منتجع مازاغان بيتش آند غولف يُطلق عروضاً خاصة بموسم الربيع

منتجع مازاغان بيتش آند غولف يُطلق عروضاً خاصة بموسم الربيع

أطلق منتجع مازاغان بيتش آند غولف عروضاً خاصة بموسم الربيع، ليتمتع ضيوف المغرب بأرض الطبيعة الخلابة والألوان وأصوات الطيور المغردة والأسواق الصاخبة، ولضمان انغماس الزوار في كرنفال الربيع الضخم هذا العام. وتبدأ عروض الربيع الخاصة من 2400 درهم مغربي (251 دولار أميركي) وتوفر الإقامة والإفطار لشخصين بالغين وأطفال، كما ستوفر أيضاً للضيوف إمكانية تناول العشاء في بوفيه المطاعم “Market Place” و”Olives”. …

ff-og-image-inserted

أطلق منتجع مازاغان بيتش آند غولف عروضاً خاصة بموسم الربيع، ليتمتع ضيوف المغرب بأرض الطبيعة الخلابة والألوان وأصوات الطيور المغردة والأسواق الصاخبة، ولضمان انغماس الزوار في كرنفال الربيع الضخم هذا العام.

وتبدأ عروض الربيع الخاصة من 2400 درهم مغربي (251 دولار أميركي) وتوفر الإقامة والإفطار لشخصين بالغين وأطفال، كما ستوفر أيضاً للضيوف إمكانية تناول العشاء في بوفيه المطاعم “Market Place” و”Olives”.

وأهم ما يميز عروض الربيع هو علاجات السبا حيث أن سعر علاجين سيقدم بسعر علاج واحد، وثلاث جولات من لعبة سيارات الكارتينج الصغيرة لكل طفل، وتجربة الطهي في الربيع، ومشاهدة الأفلام السينمائية في الليل، وفعاليات التقاط البيض الملون في الربيع “Egg hunt”.

ويزود منتجع “مازاغان بيتش آند غولف” زواره دائماً بتجارب لا يمكن نسيانها عن طريق توفير خدمات فريدة، وتجارب الطعام الاستثنائية، مما يمنح الزوار قيمة مضافة لعطلاتهم.

ويعتبر منتجع “مازاغان بيتش آند غولف” أحد أفضل الأماكن المفضلة للسياح الذين يبحثون عن بيئة عربية. ويستجيب المنتجع باستمرار إلى التدفق المتزايد للزوار العالميين من خلال تقديم عروض مخصصة في العديد من المناسبات.

ويقع منتجع مازاغان بيتش على بعد 90 كم جنوب الدار البيضاء في مدينة الجديدة، وهو منتجع ساحلي يطل على المحيط الأطلسي، ويقع المنتجع وسط فضاء داخلي رائع ويطل على مناظر خلابة للمحيط والبحيرات وملعب غولف وحدائق ذات مناظر طبيعية مميزة وحمام سباحة مذهل يقع في مركزه.

وقال ماسيميلانو زاناردي، المدير العام لمنتجع “مازاغان بيتش آند غولف”: “كانت مازاغان دائماً من أشهر أماكن الجذب للنزلاء الذين يتطلعون للاحتفال بالربيع. ومع عروضنا المبتكرة والفريدة من نوعها، أصبح ضيوفنا سفراء مدى الحياة ويبقوننا في طليعة قطاع الفنادق المزدهر في المغرب”.

وأضاف: “المغرب بلد رائع في الربيع. والمناظر الطبيعية لا تزال خضراء ودرجات الحرارة مثالية، مما يجعل البلاد ومنتجعنا الملاذ المناسب للضيوف الذين يتطلعون لقضاء أمتع الأوقات بالربيع”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً