زعيم كوريا الشمالية مرتاح بعد تلقيه رسالة من ترامب

زعيم كوريا الشمالية مرتاح بعد تلقيه رسالة من ترامب

أبدى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون «ارتياحه الكبير» بعد تلقيه رسالة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مع اقتراب موعد عقد قمة جديدة بينهما أواخر فبراير.

أبدى الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ اون «ارتياحه الكبير» بعد تلقيه رسالة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مع اقتراب موعد عقد قمة جديدة بينهما أواخر فبراير.

وتسلّم كيم الرسالة من نائبه كيم يونغ شول الذي التقى ترامب في البيت الأبيض الأسبوع الماضي وسلّمه حينها رسالة من الزعيم الكوري الشمالي.

وأفادت وكالة الأنباء الكورية الشمالية بأن الزعيم الكوري الشمالي أبدى «ارتياحه الكبير» بعد تلقّيه «رسالة شخصية جيّدة» من ترامب. ونشرت الوكالة صورة لكيم حاملا على ما يبدو رسالة ترامب مع ابتسامة كبيرة تعلو وجهه وبجانبه نائبه.

ونقلت الوكالة عن كيم قوله «سوف نثق بإيجابية الرئيس ترامب وسننتظر بصبر وبحسن نية».وفي أول تعليق كوري شمالي حول لقاء ثان بين كيم وترامب، أوردت الوكالة أن الزعيم الكوري الشمالي قد أمر بالتحضير للقمة الثانية مع الرئيس الأمريكي.وكان كيم وترامب التقيا للمرة الأولى في يونيو 2018 في سنغافورة. ووقعا حينها وثيقة صيغت اقتصرت على العموميات تعهّد فيها كيم بالعمل على «نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية».

وتطالب بيونغ يانغ برفع العقوبات المفروضة عليها كما ترفض الدعوات لنزع «أحادي» للسلاح النووي فيما تشترط واشنطن تخلّي كوريا الشمالية عن ترسانتها النووية لرفع العقوبات. وقال ترامب السبت الماضي إنه تم تحديد مكان القمة المقبلة من دون تقديم مزيد من التفاصيل.

وكشف مصدر في الحكومة الفيتنامية لوكالة فرانس برس إن «التحضيرات اللوجستية» قائمة لاستضافة اللقاء الذي سيعقد على الأرجح في العاصمة هانوي او في مدينة دانانغ الساحلية. ويقول محلّلون إن القمة الثانية يجب أن تحقق تقدّماً ملموساً في ما يتعلّق بترسانة بيونغ يانغ النووية وإلا فإنها ستعتبر مجرّد حلقة ترويجية على طريقة «تلفزيون الواقع».

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً