النقد الدولي: نسترشد بـ”المجتمع الدولي” للاعتراف بحكومة فنزويلا

النقد الدولي: نسترشد بـ”المجتمع الدولي” للاعتراف بحكومة فنزويلا

سيسترشد صندوق النقد الدولي بـ”المجتمع الدولي” فيما يتعلق بالاعتراف رسمياً بحكومة فنزويلا، بعد أن أعلن رئيس البرلمان خوان جوايدو، نفسه رئيساً “مُكلفاً”. وأكد المتحدث باسم صندوق النقد الدولي جيري رايس، على حسابه على موقع، تويتر، “نتابع عن كثب هذه الحالة التي تتطور بسرعة. وكما هو الحال في جميع الحالات، فإن المجتمع الدولي يقود الاعتراف الرسمي، وسوف نسترشد به”.وأضاف: “فنزويلا…




المتحدث باسم صندوق النقد الدولي جيري رايس (أرشيف)


سيسترشد صندوق النقد الدولي بـ”المجتمع الدولي” فيما يتعلق بالاعتراف رسمياً بحكومة فنزويلا، بعد أن أعلن رئيس البرلمان خوان جوايدو، نفسه رئيساً “مُكلفاً”.

وأكد المتحدث باسم صندوق النقد الدولي جيري رايس، على حسابه على موقع، تويتر، “نتابع عن كثب هذه الحالة التي تتطور بسرعة. وكما هو الحال في جميع الحالات، فإن المجتمع الدولي يقود الاعتراف الرسمي، وسوف نسترشد به”.

وأضاف: “فنزويلا تواجه العديد من التحديات ونأمل أن يتمكنوا من حلها لصالح الشعب الفنزويلي”.

وفي أحدث تقاريره التي صدرت في أكتوبر(تشرين أول) الماضي، توقع صندوق النقد الدولي أن فنزويلا ستنهي عام 2018 بتضخم قدره مليون و370 ألف، وستسجل تراجعاً اقتصادياً بنسبة 18%.

كان رئيس البرلمان الفنزويلي خوان جوايدو، قد أعلن الأربعاء توليه مهام الحكومة في إطار ما أطلق عليه مواجهة “اغتصاب” الرئاسة من قبل نيكولاس مادورو الذي اعتبره رئيس “غير شرعي”.

جدير بالذكر أن الولايات المتحدة ودولاً أخرى، مثل الأرجنتين، وكندا، والبرازيل، وكولومبيا، وبنما، وبيرو، والإكوادور، وكوستاريكا، وجواتيمالا، وباراجواي، أعربت عن دعمها لجوايدو، في حين تدعم المكسيك، وبوليفيا، وكوبا، ونيكاراجوا، وتركيا، وروسيا، والصين، مادورو.

يشار إلى أن صندوق النقد الدولي أصدر “بيان انتقاد” ضد فنزويلا في مايو(أيار) 2018 لأنها لم تقدم بيانات رسمية عن الحالة الاقتصادية للبلاد لأكثر من 10 أعوام، على الرغم من أنه أعلن في نوفمبر(تشرين ثاني) أنه تلقى بيانات عن كاراكاس لأول مرة، وأنها في طور التحليل.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً