اسباب تأخر الدورة الشهرية غير الحمل

اسباب تأخر الدورة الشهرية غير الحمل

اسباب تأخر الدورة الشهرية غير الحمل، وتعد الدورة الشهرية من الامور الطبيعية التي تحصل مع النساء منذ سن البلوغ ولغاية الوصول لسن اليأس او انقطاع الطمث. وتشكل الدورة الشهرية الاعتيادية للمرأة مرور 28 يوما بين الدورة والاخرى، واي تأخر في نزول الدورة يمكن ان يسبب قلقا لدى المرأة خاصة لجهة الخوف من الحمل غير المتوقع عند النساء المتزوجات. …

اسباب تأخر الدورة الشهرية غير الحمل، وتعد الدورة الشهرية من الامور الطبيعية التي تحصل مع النساء منذ سن البلوغ ولغاية الوصول لسن اليأس او انقطاع الطمث.

وتشكل الدورة الشهرية الاعتيادية للمرأة مرور 28 يوما بين الدورة والاخرى، واي تأخر في نزول الدورة يمكن ان يسبب قلقا لدى المرأة خاصة لجهة الخوف من الحمل غير المتوقع عند النساء المتزوجات.

الا ان الحمل ليس السبب الوحيد وراء تأخر الدورة الشهرية، بل هناك عدة اسباب اخرى فيزيولوجية وحياتية يمكن ان تتسبب بهذا التأخرلا نتعرف عليها سويا معا.

اسباب تأخر الدورة الشهرية غير الحمل

قد يبدو طبيعيا ان يتأخر نزول الدورة يوم او يومين عن موعدها المنتظر، لكن ان تزيد هذه المدة عن شهر ونصف فان الامر يصبح مثيرا للقلق ويستوجب البحث عن الاسباب والتي تتمثل في الامور التالية.

• التعب والتوتر: والذ يمكن ان يؤدي لتغيير في الهرمونات والوصول لجزء من الدماغ يعرف باسم hypothalamus، مسؤول عن تنظيم فترة الدورة الشهرية لدى المرأة.

• انخفاض الوزن: نتيجة اضطرابات الطعام مثل فقدان الشهية العصبي والشره المرضي، من ابرز اسباب تأخر الدورة الشهرية.

• السمنة المفرطة: والتي تتسبب بحدوث تغيرات هرمونية في الجسم وتؤدي بطبيعة الحال لتأخر الدورة الشهرية.

• تكيس المبايض: وهي حالة صحية يزيد فيها انتاج جسم المرأة لهرمون الاندروجين وهو هرمون ذكوري، ما يتسبب بحدوث خلل هرموني ينتج عنه تأخر او عدم انتظام الدورة الشهرية.

• حبوب منع الحمل: والتي تحتوي على هرموني الاستروجين والبروجستين، وهي هرمونات تمنع المبايض من اخراج البويضات، وبالتالي تؤدي لخلل في نظام الدورة الشهرية عند المرأة.

• الامراض المزمنة: مثل السكري والاضطرابات الهضمية المزمنة، يمكن ان تؤثر على انتظام الدورة الشهرية بسبب خلل عمل هرمونات الجسم التي تحدث خللا في نظام الاباضة عند المرأة.

• سن اليأس: نتيجة انخفاض جسم المرأة للبويضات بسبب انخفاض مستوى هرمون الاستروجين في الجسم.

• مشاكل الغدة الدرقية: سواء كانت على شكل فرط نشاط الغدة الدرقية او خمولها، وفي الحالتين يمكن ان تؤثر هذه المشاكل على الدورة الشهرية ان لجهة عدم انتظامها او انقطاعها لفترة من الوقت.

جدير بالذكر ان تأخر الدورة الشهرية يمكن ان يتسبب بالاعراض التالية:

• الم الثديين وتضخمهما.

• الم البطن والمعدة.

• الارهاق والتوتر المستمرين.

• فقدان الشهية او النهم الشديد لتناول الطعام.

• عدم نزول الدم او افرازات بنية في وقت الدورة الشهرية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً