ماليزيا تنتخب ملكا جديدا

ماليزيا تنتخب ملكا جديدا

انتخبت ماليزيا ملكا جديدا اليوم الخميس، بعد أقل من أسبوعين من قرار الملك السابق التنازل عن العرش في خطوة مفاجئة.

انتخبت ماليزيا ملكا جديدا اليوم الخميس، بعد أقل من أسبوعين من قرار الملك السابق التنازل عن العرش في خطوة مفاجئة.

وتم تعيين سلطان ولاية باهانج ،تينجكو عبد الله، ملكا لماليزيا، وذلك عقب اجتماع لأعضاء مجلس السلاطين التسعة في وقت سابق صباح اليوم لتحديد من سيخلف الملك السابق محمد الخامس سلطان كلنتان، وفقا لبيان صادر عن أمين مجلس السلاطين.

وعادة ما يتم اختيار الملك في ماليزيا على أساس التناوب بين السلاطين التسعة في الاتحاد الماليزي.

وكان من المتوقع بشكل كبير أن يكون السلطان عبد الله هو الملك الجديد ، بعد أن تم تتويجه بشكل سريع في وقت سابق هذا الشهر ليحل مكان والده المريض أحمد شاه /88 عاما/. واعتبرت هذه الخطوة إلى حد كبير طريقة لسلطنة باهانج للحفاظ على دورها في الحكم قبل أن ينتقل إلى سلطنة جوهور التي تليها في الترتيب.

ويتطلب الأمر التصويت بأغلبية لا تقل عن خمسة من السلاطين التسعة للموافقة على تعيين الملك الجديد.

وكان الملك السابق محمد الخامس سلطان كلانتان قد أعلن تنازله عن العرش في 6 كانون ثان/يناير ، بعد أن تولاه في ديسمبر عام 2016.

يشار إلى أن منصب الملك في ماليزيا هو شرفي إلى حد كبير، حيث تقع معظم السلطة الإدارية على الدولة في يد رئيس الوزراء ومجلس الوزراء. ومع ذلك ، يعتبر الملك داعما للقيم المالاوية والإسلامية في الدولة التي تسكنها أغلبية مسلمة.

ومن المتوقع أن يتم تنصيب السلطان عبد الله في 31 يناير.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً