أمريكا ترفض قرار مادورو قطع العلاقات الدبلوماسية

أمريكا ترفض قرار مادورو قطع العلاقات الدبلوماسية

رفضت الولايات المتحدة الأربعاء، قرار الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وقالت إنها لا تعتقد أنه يمتلك السلطة لقطع العلاقات، وستواصل العلاقات مع حكومة يقودها زعيم المعارضة خوان جوايدو. وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في بيان: “الولايات المتحدة تواصل العلاقات الدبلوماسية مع فنزويلا، وسوف نقيم علاقاتنا مع فنزويلا من خلال حكومة …




وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو(أرشيف)


رفضت الولايات المتحدة الأربعاء، قرار الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو قطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، وقالت إنها لا تعتقد أنه يمتلك السلطة لقطع العلاقات، وستواصل العلاقات مع حكومة يقودها زعيم المعارضة خوان جوايدو.

وقال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو في بيان: “الولايات المتحدة تواصل العلاقات الدبلوماسية مع فنزويلا، وسوف نقيم علاقاتنا مع فنزويلا من خلال حكومة الرئيس المؤقت جوايدو الذي دعا بعثتنا إلى البقاء في فنزويلا”.

وفي وقت سابق، أعلن مادورو قطع العلاقات الدبلوماسية مع الولايات المتحدة بعد اعتراف إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بزعيم المعارضة جوايدو رئيسا مؤقتا للبلاد.

وقال مادورو أمام مؤيديه خارج القصر الرئاسي في كراكاس إنه يمهل الدبلوماسيين الأمريكيين 72 ساعة لمغادرة البلاد.

وقال بومبيو في البيان: “الولايات المتحدة لا تعترف بنظام مادورو على أنه حكومة فنزويلا. وبناء على ذلك فإن الولايات المتحدة لا تعتبر أن الرئيس السابق نيكولاس مادورو يمتلك السلطة القانونية لقطع العلاقات الدبلوماسية”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً