السيسي: مصر واجهت السنوات الماضية أصعب أزماتها على مدار تاريخها الحديث

السيسي: مصر واجهت السنوات الماضية أصعب أزماتها على مدار تاريخها الحديث

وجه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، التحية لشعب مصر، بمناسبة ذكرى ثورة 25 يناير(كانون الثاني) 2011، موضحا أنها عبرت عن تطلعات المصريين لبناء مستقبل جديد لهذا الوطن، ينعم فيه أبناء الشعب بالحياة الكريمة. وقال خلال كلمته، بمراسم الاحتفال بالذكرى الـ 67 لعيد الشرطة الذي يقام بأكاديمية الشرطة بالقاهرة الجديدة:”ننتقل بثبات بعد سنوات عاصفة ومضطربة من مرحلة تثبيت أركان…




الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي (أرشيفية)


وجه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، التحية لشعب مصر، بمناسبة ذكرى ثورة 25 يناير(كانون الثاني) 2011، موضحا أنها عبرت عن تطلعات المصريين لبناء مستقبل جديد لهذا الوطن، ينعم فيه أبناء الشعب بالحياة الكريمة.

وقال خلال كلمته، بمراسم الاحتفال بالذكرى الـ 67 لعيد الشرطة الذي يقام بأكاديمية الشرطة بالقاهرة الجديدة:”ننتقل بثبات بعد سنوات عاصفة ومضطربة من مرحلة تثبيت أركان الدولة وترسيخ الاستقرار إلى مرحلة البناء والتعمير، ونستكمل بجدية واجتهاد المشرعات التنموية الكبرى التي انطلقت في جميع أنحاء البلاد، لتغير الواقع المصري إلى ما نطمح إليه من تنمية شاملة ومستدامة”.

وأشار الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى أن الشخصية المصرية تتميز بالصبر ولكنها تفيض بالإصرار في الحق والصمود في وجه الأزمات، فهي شخصية صنعتها أحداث الدهر الطويلة وصاغتها تجارب التاريخ المتعددة، وصقلها تمسك المصريين الأبدي بتراب وطنهم وكبريائه وكرامته.

وأضاف أن رجال الشرطة أبناء أوفياء لشعب مصر، يخرجون من جنبات الأسرة المصرية ويحملون قيمها ومبادئها ويحفظون أخوانهم ومواطنيهم ضد كل من تسول له نفسه المساس بأمن واستقرار المجتمع والدولة، ويتصدون جنبا إلى جنب مع رجال القوات المسلحة الباسلة ضد لإرهاب، ويسقط منهم الشهداء والمصابين فلا يزيدهم ذلك إلا إصرارا على صون الوطن وحماية المواطنين.

وأوضح الرئيس السيسي، أن التحديات التي واجهتها مصر خلال السنوات الماضية سكيتب التاريخ أنها كانت من أصعب ما واجهها الوطن على مدار تاريخه الحديث، وسيكتب بحروف من نور اسماء وبطولات كل من ساهم خلال الفترة القاسية في حماية وطنه والدفاع عن مقدرا شعبه، ولم ترى عيناه سوى مصلحة الوطن وأمنه واستقراره، وخلال السنوات الماضية واجهتنا ومازالت تواجهنا صعوبات وتحديات جسام لعل اكبر محاولات جماعات الظلام والشر إعاقة طريقنا ونشر الإرهاب إعاقة ظنا واهنا مكنهم أنهم يستطيعون بالإرهاب تحقق أهدافهم الخبيثة وتقديرا خاطئا لقوة وصلابة هذا الشعب، ورجاله في القوات المسلحة والشرطة.

ولهؤلاء أقول:”هذا الشعب كريم الأصل يمتلك بداخله حكمة تكونت عبر آلاف السنين، ولديه بصيرة نافذة، تمكنه منة التمييز بين الحق والباطل، وهو قادر بمشيئة الله وقوة الحق وكفاءة جيشه وشرطتة على اتصدى للمخططات، والمضي قدما بثبات في معركته الكبرى للتنمية والإصلاح، حيث لا صوت يعلوا فوق صوت الأمل في المستقبل ولا شيء يعطل جهود التنمية والبناء والتقدم”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً