الشارقة: طلاق بعد 50 سنة زواج …. ومنح حضانة الابنة الثلاثينية للأم

الشارقة: طلاق بعد 50 سنة زواج …. ومنح حضانة الابنة الثلاثينية للأم

قضت محكمة الشارقة برئاسة القاضي الدكتور إبراهيم الشديفات، بطلاق خليجي طلب الانفصال عن زوجته بعد زواج دام 50 عاماً، ومنحت المحكمة حق حضانة ابنتيه 23 و32 عاماً حتى زواجهما إلى الزوجة. وتفصيلاً أوضح المحامي سالم عبيد بن ساحوه عبر 24، أن قرار الطلاق بين الزوجين جاء بسبب الضرر، واستحالة العشرة بينهما وتغير أفكار الطرفين، مؤكداً أن القرار جاء نتيجة تراكمات أوصلت…




alt


قضت محكمة الشارقة برئاسة القاضي الدكتور إبراهيم الشديفات، بطلاق خليجي طلب الانفصال عن زوجته بعد زواج دام 50 عاماً، ومنحت المحكمة حق حضانة ابنتيه 23 و32 عاماً حتى زواجهما إلى الزوجة.

وتفصيلاً أوضح المحامي سالم عبيد بن ساحوه عبر 24، أن قرار الطلاق بين الزوجين جاء بسبب الضرر، واستحالة العشرة بينهما وتغير أفكار الطرفين، مؤكداً أن القرار جاء نتيجة تراكمات أوصلت الزوج إلى هذه المرحلة.

وأشار بن ساحوه إلى أن الطلاق في هذا السن غريب وقليل في المجتمع الإماراتي، وإذا حصل، فإنه بسبب تغير شخصية الإنسان واحتياجاته، أو نتيجة اضطراب عاطفي أونفسي، أو أنه قرار قديم ولكن الزوج كان ينتظر اللحظة الحاسمة”.

وأوضح أن “قانون الأحوال الشخصية ترك للقاضي الخيار بما يراه مناسباً لحضانة الأبناء ومصلحة الأم وبناتها وفي هذه القضية قرار القاضي منح الأم حق حضانة ابنتيها (23 و32 عام) لحين زواجهم ينم عن حكمة القاضي ودرايته بالمجتمع الخليجي وقانون الاحوال الشخصية، لأن جمع الأم مع بناتها في بيت واحد، أمر ملزم للمطلق أن يوفره لها ولبناتها”.

وأشار بن ساحوه أنه “وبعد عشرة خمسين سنة زواج أين تذهب الزوجة بعد أن تطلق، وليس لها معيل وليس لها أب ولا أم والمعيل الوحيد لها هم أبناتها، ولذلك وبعد أن تبين للمحكمة بأنهن غير متزوجات حكمت للأم بالحضانة لحين زواجهم”.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً