قطع المساعدات الأمريكية يضر بحياة آلاف الفلسطينيين

قطع المساعدات الأمريكية يضر بحياة آلاف الفلسطينيين

أثر قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في قطع المساعدات المالية المقدمة إلى السلطة الفلسطينية العام الماضي، في حياة آلاف الفلسطينيين بشكل مباشر، فلم يعد بمقدور الآلاف منهم الحصول على مساعدات غذائية وعلاجية جراء القرار. وقالت وكالة “أسوشيتيد برس”، إن مشاريع البنية التحتية تأثرت كثيراً بقرار ترامب، في حين أن أنشطة المؤسسات الداعمة لعملية السلام بين …




وكالة التنمية الأمريكية الدولية توزع مساعدات غذائية بالأراضي الفلسطينية (أرشيف)


أثر قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، في قطع المساعدات المالية المقدمة إلى السلطة الفلسطينية العام الماضي، في حياة آلاف الفلسطينيين بشكل مباشر، فلم يعد بمقدور الآلاف منهم الحصول على مساعدات غذائية وعلاجية جراء القرار.

وقالت وكالة “أسوشيتيد برس”، إن مشاريع البنية التحتية تأثرت كثيراً بقرار ترامب، في حين أن أنشطة المؤسسات الداعمة لعملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين تراجعت بشكل كبير بسبب نقص التمويل.

وأكدت صحيفة “واشنطن تايمز” الأمريكية، أن قطع مساعدات بقيمة 200 مليون دولار عن الفلسطينيين أجبر المنظمات غير الحكومية العاملة في الأراضي الفلسطينية على إيقاف أنشطتها التنموية وتسريح عشرات الموظفين فيها.

ويؤثر القرار أيضاً في استمرار أنشطة وكالة التنمية الدولية الأمريكية USAID، والتي قدمت دعماً بقيمة 5.5 مليار دولار للفلسطينيين منذ 1994، وركزت طيلة السنوات الماضية على تطوير البنية التحتية، وتنمية المؤسسات الصحية، والتعليمية، والحكومية.

وتسعى المنظمات غير الحكومية جاهدة للحفاظ على استمرارية برامجها التنموية بالأراضي الفلسطينية في ظل نقص الدعم الأمريكي.

وأتى قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للضغط على الفلسطينيين للعودة إلى طاولة المفاوضات مع الإسرائيليين، وقبول صفقة القرن. في حين يؤكد الفلسطينيون أن القرار أدى لتوتر العلاقات وتراجع فرص تحقيق السلام.

وتؤكد منظمات الإغاثة غير الحكومية أن القرار أضر بشكل كبير في حياة الفلسطينيين وقلل فرص السلام.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً