باحثون يطورون جهازاً يغني عن وخز الإبر

باحثون يطورون جهازاً يغني عن وخز الإبر

طور باحثون أمريكيون جهازاً طبياً ذكياً قابلاً للارتداء، وهو عبارة عن مستشعر لاصق في حجم عملة معدنية، يتم لصقه على الجلد لمراقبة الحالة الصحية من خلال “العرق”، وذلك لفحص الدم الذي يعد المعيار الأساسي الحالي لتشخيص العديد من الحالات المرضية. ويختلف هذا الجهاز عن نظرائه من أجهزة اللياقة البدنية “الملبوسة” المتوفرة حالياً، التي تقتصر وظيفتها …




صورة الجهاز الجديد (تويتر)


طور باحثون أمريكيون جهازاً طبياً ذكياً قابلاً للارتداء، وهو عبارة عن مستشعر لاصق في حجم عملة معدنية، يتم لصقه على الجلد لمراقبة الحالة الصحية من خلال “العرق”، وذلك لفحص الدم الذي يعد المعيار الأساسي الحالي لتشخيص العديد من الحالات المرضية.

ويختلف هذا الجهاز عن نظرائه من أجهزة اللياقة البدنية “الملبوسة” المتوفرة حالياً، التي تقتصر وظيفتها على جمع بيانات محددة، مثل نبضات القلب وعدد الخطوات، بفضل احتوائه على “مختبر قائم بذاته” لإجراء اختبارات “الرقم الهيدروجيني” للعرق، ومستوى مادة “اللاكتات” في الدم، ومستوى السكر في الدم، وفصحها، دون الحاجة للوخز بالإبر، ومن ثم إرسالها لاسلكياً إلى الهاتف الذكي، بحسب ما ورد في صحيفة “الدايلي ميل” البريطانية.

وأوضح الباحثون في جامعة “نورث وسترن” الأمريكية، أن الجهاز اللاصق يتضمن ثقوباً دقيقة لسريان العرق بداخلها، ومن ثم تحليلها، لأن العرق يشتمل على العديد من المواد الكيميائية التي تعتبر مقاييس هامة لحالات مثل “التليف الكيسي” والسكري، والفشل الكلوي.

كما يتيح الجهاز أيضاً لمرضى السكري مراقبة مستوى السكر في الدم.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً