هل صديقات الزوجة يتسببن في هدم العلاقة بين الزوجين

هل صديقات الزوجة يتسببن في هدم العلاقة بين الزوجين

قد تحدث الخلافات الزوجية بين الزوجين في أي وقت، ولأي سبب، وهو أمر طبيعي ووارد حدوثه في الحياة الزوجية، والعبرة بهنا بالقدرة على إحتواء المواقف ومدى التفاهم بين الزوجين، ونسبة نجاحهم في تخطي الأزمات تدخل الآخر في حياة الزوجين يعد تدخل الآخرين في حياة الزوجين المشكلة الأكبر بل والأخطر، لأنها تفتح مجال لإندلاع مزيد من النيران والتي قد لا تخمد…

قد تحدث الخلافات الزوجية بين الزوجين في أي وقت، ولأي سبب، وهو أمر طبيعي ووارد حدوثه في الحياة الزوجية، والعبرة بهنا بالقدرة على إحتواء المواقف ومدى التفاهم بين الزوجين، ونسبة نجاحهم في تخطي الأزمات

تدخل الآخر في حياة الزوجين

يعد تدخل الآخرين في حياة الزوجين المشكلة الأكبر بل والأخطر، لأنها تفتح مجال لإندلاع مزيد من النيران والتي قد لا تخمد أبدا بسبب دخول طرف ثالث بين الزوجين، ولذلك يجب أن يحذر الزوجين تدخل الآخرين في الحياة الزوجية

صديقات الزوجة

في بعض الأحيان قد يكون لصديقات الزوجة دخل كبير في حدوث الفجوة بين الزوجين، وقد يكن سببا في هدم العلاقة بين الزوجين في الحالات الآخرى وذلك بحدوث الإنفصال والطلاق

في بعض الحالات قد تقدم صديقات الزوجة نصائح معينة للزوجة، من وجهة نظرهن أنها صالحة ونافعة، ولكنها ليست كذلك، فما هي إلا خطوات لهدم العلاقة بين الزوجين، فقد يكون فيها تحريض على الزوج أو الأمور الأخرى التي لها أن تبني جدار عاليا بين الزوجين

ومن هنا وجب لفت إنتباه الزوجة إلى أمر هام وضروري للغاية وهو أن للحياة الزوجية خصوصية كبيرة ويجب أن تحفظ الزوجة كل صغيرة وكبيرة فيها، وبخاصة مع تلون الوجوه وتعدد الأقنعة، لذا وجب حجب أي معلومات عن الحياة بين الزوجين عند الصديقات، وهو ما يجب أن يسلكه الزوج أيضا

همسة للزوج

إذا أردت حياة زوجية سعيدة، وإذا أرادت أن لا يكون هناك أثر لصديقات زوجتك على حياتكما الزوجية، يجب أن تكون عزيزي الزوج الملجأ الوحيد عليها، ويجب أن لا تثقل عليها بالقسوة وأن لا تهملها، فالنفس تميل إلى من يحنو عليها ويدللها، وقد تلجأ الزوجة في حال لم تجد العون والدعم والاحتواء من الزوج إلى الحديث عن مشاكلها الزوجية مع صديقاتها لا باب من الإساءة إليه، ولكن من باب الفضفضة وهنا تكمن الخطورة

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً