صحيفة: الموساد الإسرائيلي زود تشاد بمعلومات عن متطرفين في ليبيا

صحيفة: الموساد الإسرائيلي زود تشاد بمعلومات عن متطرفين في ليبيا

كشف تجديد العلاقات الدبلوماسية بين إسرائيل وتشاد، جزءاً من مشاريع التعاون الأمني المشترك الذي تعزز بتزويد جهاز الموساد الإسرائيلي لتشاد بمعلومات عن متمردين ومتطرفين في جنوب ليبيا، فيما تحدثت أوساط إسرائيلية عن منح الخطوة تشاد قدرة أفضل على مراقبة التطورات بجارها الشمالي. وذكرت “بوابة الوسط” الليبية، اليوم الثلاثاء، نقلاً عن جريدة “الوحدة” التشادية، أن الرئيس التشادي إدريس ديبي…




رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو والرئيس التشادي إدريس ديبي (أرشيف)


كشف تجديد العلاقات الدبلوماسية بين إسرائيل وتشاد، جزءاً من مشاريع التعاون الأمني المشترك الذي تعزز بتزويد جهاز الموساد الإسرائيلي لتشاد بمعلومات عن متمردين ومتطرفين في جنوب ليبيا، فيما تحدثت أوساط إسرائيلية عن منح الخطوة تشاد قدرة أفضل على مراقبة التطورات بجارها الشمالي.

وذكرت “بوابة الوسط” الليبية، اليوم الثلاثاء، نقلاً عن جريدة “الوحدة” التشادية، أن الرئيس التشادي إدريس ديبي سعى للاستفادة من تطبيع العلاقات مع إسرائيل، بالحصول على معدات جديدة في حربه ضد المتمردين التشاديين، والمتطرفين في جنوب ليبيا.

وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الذي وصل العاصمة، نجامينا أمس الأول الأحد، الاتفاق مع رئيس تشاد على تجديد العلاقات الدبلوماسية بين البلدين، والتعاون في مجالات الأمن، والزراعة، والطاقة، والصحة.

ويعكس تصدر الملف الأمني طبيعة الوفد الذي حل في أنجامينا وضم 60 شخصاً يتقدمهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو، معظمهم من ضباط الاستخبارات العسكرية والموساد.

ونقلت الصحيفة التشادية، عن مصدر أن “تشاد تملك فعلياً معدات تنصت إسرائيلية تستخدمها في اعتراض الاتصالات، وحصلت عليها بعد اضطرابات فبراير (شباط) 2008 التي قادها المتمردون في محاولتهم للإطاحة بالرئيس ديبي”.

ونقل الموقع الليبي عن القناة الـ12 التلفزيونية الإسرائيلية، أن “بنيامين نتانياهو عرض على إدريس ديبي، المساعدة في حماية حدود بلاده مع ليبيا، وتعزيز القوات التشادية هناك”، دون تفاصيل. بشأن

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً