دمج العلاج النفسي بالدوائي استراتيجية لـ«صحة دبي»

دمج العلاج النفسي بالدوائي استراتيجية لـ«صحة دبي»

كشفت هيئة الصحة في دبي أنها بصدد تنفيذ استراتيجية علاجية جديدة، تقوم على دمج العلاج النفسي بالدوائي، لعلاج الأمراض المزمنة، وذلك في مراكزها الصحية، وفق المدير التنفيذي لقطاع الرعاية الصحية في الهيئة الدكتورة منال تريم.

كشفت هيئة الصحة في دبي أنها بصدد تنفيذ استراتيجية علاجية جديدة، تقوم على دمج العلاج النفسي بالدوائي، لعلاج الأمراض المزمنة، وذلك في مراكزها الصحية، وفق المدير التنفيذي لقطاع الرعاية الصحية في الهيئة الدكتورة منال تريم.

وأوضحت في تصريحات صحافية على هامش منتدى دبي الصحي أن الهيئة افتتحت أول عيادة للصحة النفسية في أحد مراكز الصحة النفسية، مهمتها التعرف إلى الحالات القابلة للإصابة بالأمراض النفسية بشكل مبكر ووقايتها منها من خلال برامج علاجية.

وأكدت أن الهيئة بصدد تنفيذ خطة لإدخال العلاج النفسي في عيادات علاج السكري، وعيادات كبار السن، خلال العام الجاري، كذلك تدريب الأطباء على اكتشاف الأعراض النفسية للمرضى.

استبيان

وذكرت أن الهيئة تنفذ استبياناً يشمل مراجعي المراكز الصحية كمرحلة أولى، تم ربطه بنظام الملف الإلكتروني الموحد «سلامة»، فيما سيصبح الاستبيان في مرحلته الثانية مفتوحاً للجميع للمشاركة فيه.

وذلك في فبراير المقبل، من خلال منصة الهيئة الإلكترونية عبر الهواتف الذكية. ويتضمن الاستبيان عدداً من الأسئلة، يتم تحليلها إلكترونياً، وتظهر نتائج التحليل إذا ما كان هذا الشخص يعاني من مشكلة نفسية أم لا، ومن ثم ينتبه طبيب الأسرة لذلك ويحوله إلى أخصائي الصحة النفسية لتلقّي العلاج اللازم.

تغيرات

وذكرت أن المنتدى ناقش محور التغيرات البيئية وأثرها على الصحة العامة، وذلك بالتزامن مع إطلاق قانون التغير المناخي بالدولة، الذي يهدف إلى توفير بيئة صحية وسعيدة من خلال متابعة التغيرات المناخية ودراسة تأثيرها على صحة الإنسان.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً