نظام غذائي جديد ينقذ حياة الملايين

نظام غذائي جديد ينقذ حياة الملايين

يبقى الغذاء الشغل الشاغل للكثير منا، وكيف لا وهو الوقود الذي تحتاجه اجسامنا لتبقى صحية وسليمة ومليئة بالقوة والنشاط؟ الا ان الغذاء ليس كله ممتازا وملائما لصحة الانسان، بل المقصود هنا الغذاء الصحي والمتوازن والذي يضمن لنا صحة مستدامة فضلا عن عدم زيادة الوزن والاصابة بالامراض الناجمة عنه. وهو ما دفع بمجموعة من العلماء للبحث والاستكشاف بغرض التوصل لنظام غذائي…

يبقى الغذاء الشغل الشاغل للكثير منا، وكيف لا وهو الوقود الذي تحتاجه اجسامنا لتبقى صحية وسليمة ومليئة بالقوة والنشاط؟

الا ان الغذاء ليس كله ممتازا وملائما لصحة الانسان، بل المقصود هنا الغذاء الصحي والمتوازن والذي يضمن لنا صحة مستدامة فضلا عن عدم زيادة الوزن والاصابة بالامراض الناجمة عنه.

وهو ما دفع بمجموعة من العلماء للبحث والاستكشاف بغرض التوصل لنظام غذائي متوازن يمكن انقاذ حياة الملايين حول العالم، فما هو هذا النظام المذهل وماذا يتضمن؟

نظام غذائي مذهل ينقذ حياة الملايين

اطلق العلماء تسمية “النظام الغذائي الصحي الكوكبي” على هذا النظام الغذائي المدهش الذي يساعد في تقليل عدد الوفيات حول العالم ويؤمن الغذاء لاكثر من 10 مليارات شخص. وهو نظام لا يستثني اي من مكونات الغذاء مثل اللحوم ومنتجات الالبان.

الا ان السر يكمن في الكميات وطريقة تناول الطعام في هذا النظام الغذائي الذي يعول عليه العلماء كثيرا، بحيث يجب الالتزام بتناول شريحة لحم كبيرة خلال الشهر كحد اقصى، كما بالامكان تناول قطعة برجر واحد اسبوعيا فقط عند اتباع هذا النظام. ويمكن ايضا تناول مجموعة من الخضروات النشوية خلال الاسبوع مثل البطاطس.

وتفاصيل النظام الغذائي الجديد لليوم الواحد هي التالية:

• السمك: 28 جرام.

• اللحوم: 14 جرام بالنسبة للحوم الحمراء و29 جرام للحم الدجاج.

• الفول والعدس والبقوليات الاخرى: 75 جرام.

• البيض: 13 جرام.

• الكربوهيدرات: 232 جرام للخبز والارز و50 جرام للخضروات النشوية كالبطاطس.

• الخضروات: 300 جرام.

• الفواكه: 200 جرام.

• منتجات الالبان: 250 جرام او ما يعادل كوب من اللبن.

• المكسرات: 50 جرام.

• السكر: 31 جرام.

• الزيوت: 50 جرام مثل زيت الزيتون..

ويشير البروفسور والتر ويليت، احد الباحثين في جامعة هارفارد انه كان يأكل 3 شرائح لحم كاملة يوميا منذ كان صغيرا في مزرعة خاصة، لكنه تحول الان للنظام الغذائي الجديد الذي يعتبره متنوعا بشكل هائل ويمكن اخذ الاطعمة ومزجها بالاف الطرق المختلفة. مضيفا انه لا وجود للحرمان في هذا النظام انما هو طعام صحي ومرن وشهي.

والنظام الغذائي الجديد يتطلب تغيير طعام صحي المنتشرة حول العالم، بحيث يجب على سكان اوروبا وامريكا الشمالية تقليص كميات اللحوم التي يتناولونها، فيما يحتاج سكان قارة اسيا لخفض استهلاكهم الهائل من الاسماك اما سكان افريقيا فمطالبون بالتقليل من كمية الخضروات النشوية.

وبهذه الطريقة، سيصبح ممكنا توفير الغذاء الصحي والمتوازن لحوالي 10 مليارات شخص يتوقع تواجدهم على سطح الارض بحلول العام 2050. هذا بالاضافة لخفض عدد الوفيات حول العالم كون النظام الغذائي الجديد كفيل بانقاذ ارواح ما يقرب من 11 مليون شخص حول اليوم يموتون سنويا بسببب سوء التغذية.

رابط المصدر للخبر

اترك تعليقاً